كاميرا وثقت المأساة.. أسد قضم رأس طفل فلسطيني دخل قفصه لاهياً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

لم يكن هذا الصغير يعلم أن نهايته ستكون بين أنياب أسد، بينما كان يلهو في حديقة حيوانات محلّية في خان يونس بجنوب قطاع غزة.

فقد قضى ابن الـ6 أعوام، الاثنين، بعدما عضّه أسد، بحسب ما أعلنت مصادر أمنية وطبية.

وقال الناطق باسم الشرطة أيمن البطنيجي في بيان، إنّ الطفل تسلّق داخل الحماية المحيطة بقفص الأسد واقترب من إحدى فتحاته ما أدّى لإصابته ومن ثم وفاته، مضيفا أن الشرطة فتحت تحقيقاً في الحادث.

بدوره، كشف مصدر طبي لفرانس برس أن الطفل المتوفى هو حمادة نضال اقطيط، ويبلغ من العمر 6 أعوام، وقد نقل بعد إصابته إلى مستشفى ناصر بخان يونس، إلا أنه فارق الحياة هناك.

ووقع الحادث في مدينة "أصداء" الترفيهية التي تضمّ حديقة صغيرة للحيوانات، وقد أغلقتها الشرطة بعد وفاة الطفل.

يشار إلى أن الحديقة تضم أسدين داخل قفص حديدي، وعدداً من الحيوانات والطيور، غالبيتها منزلية وأليفة. وقال شاهد عيان إن الطفل دخل من فتحة صغيرة في السياج الحديدي الملفوف بأسلاك شائكة ثم وصل إلى قفص الأسد، واقترب منه، فقامت اللبؤة بعضّه من رأسه، ثم جاء عناصر الأمن وسحبوا الطفل وهو ينزف دماً من رأسه ونُقل للمستشفى.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.