شاهد بايدن بموقف محرج.. يده على قلبه خلال النشيد الهندي!

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

هفوة جديدة ارتكبها الرئيس الأميركي جو بايدن، وهذه المرة خلال استقباله رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في البيت الأبيض.

فقد تسبب بايدن في مشهد محرج صباح الخميس، حيث وضع يده على قلبه خلال عزف النشيد الوطني الهندي أثناء ترحيبه برئيس الوزراء الهندي في البيت الأبيض، في أحدث زلة برتوكوليه للرئيس.

وحدث الموقف المحرج بحضور حوالي 7 آلاف شخص، هم ضيوف الحفل الذي أقيم على شرف مودي، حيث عزفت له فرقة من الحرس القديم التابع لجيش الولايات المتحدة موسيقى وطنية، في الحديقة الجنوبية للبيت الأبيض، بحسب موقع "نيويورك بوست".

وعندما بدأت النغمات الأولى للنشيد الوطني الهندي، رفع بايدن يده اليمنى إلى صدره الأيسر، وتركها هناك لمدة 15 ثانية تقريباً. ثم خفضها ببطء، مدركاً على ما يبدو أن الفرقة لم تكن تعزف النشيد الوطني الأميركي.

وتعرض الرئيس لمواقف محرجة عديدة في السابق، مثل نسيان بعض أسماء المسؤولين، أو ارتكاب أخطاء بروتوكولية، أو زلات لسان عند الحديث مع قادة من أنحاء العالم.

بايدن خلال استقباله رئيس الوزراء الهندي (رويترز)
بايدن خلال استقباله رئيس الوزراء الهندي (رويترز)

يتطلع لولاية جديدة

يشار إلى أن بايدن احتفل بعيد ميلاده الـ80 في 20 نوفمبر الماضي (2022)، وسيكون في الـ82 في مطلع ولايته الثانية في حال ترشح وفاز بها، وفي الـ86 في نهايتها، وهي مسألة حساسة جداً في معسكره الديمقراطي.

ويرى ثلث المواطنين الأميركيين فقط أن الرئيس الحالي يستحق إعادة انتخابه عام 2024، بينما يفضل الباقون رؤية شخص آخر في منصبه، وفقا لاستطلاع نشرته شبكة "سي إن إن" في أبريل الماضي.

كما أظهر استطلاع في مارس/آذار الماضي، أن تصنيف الموافقة الإجمالي لبايدن كرئيس للدولة قد انخفض إلى 42% من 45% في يناير/كانون الثاني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة