احذر ما فعلته جاكسون.. خسرت 42 ألف دولار بسبب رسالة نصية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

خسرت امرأة من نيوزيلاندا في لحظات 42 ألف دولار، بعدما ضغطت على رابط وصلها عبر رسالة اعتقدت أنها من البنك الذي تتبعه.

"رأت أموالها تتبخر أمام عينيها"

في التفاصيل، تلقت سافانا جاكسون، الرسالة يوم 22 يونيو الماضي وضغطت على الرابط وأدخلت كلمة السر الخاصة بحسابها البنكي، وعلى الفور رأت أمام عينيها تحويل المبلغ المالي من الحساب. وفق موقع "STUFF" النيوزيلاندي.

وقالت جاكسون إنها تلقت رسالة نصية "من بنك نيوزيلندا تقول (يرجى فقط التأكيد على أن جهازًا آخر تم إضافته إلى حسابك)".

"وضعوها على الانتظار"

عقب ذلك، اتصلت بالبنك وخلال وضعها على خاصية الانتظار، تلقت مكالمة من قسم مكافحة الاحتيال في البنك بعد ملاحظة نشاط مشبوه، وقالت إنهم رأوا أن كل الأموال في حسابها تم تحويلها وكانوا يحاولون التأكد من أنها من قام بالتحويل.

بعد صدمتها المدوية، اعتبرت أن بنكها قد تخلى عنها في الأزمة، بعدما أبلغها عقب 12 يومًا من الواقعة أنه لا يمكن إعادة أموالها إليها مجددًا.

"اتصال بعد الكارثة"

ونقل الموقع المحلي عن البنك أنهم اتصلوا بجاكسون بعدما تم الانتهاء من التحويل.

وقال متحدث: "ندرك مدى الألم الناجم عن خسارة الأموال بسبب احتيال.. عادة ما تتم عمليات الاحتيال بطرق مختلفة وعادة معقدة، لكن الطريقة الشائعة هي عبر رسائل نصية أو بريد إلكتروني، يطلب فيه المحتالون من الناس تزويدهم ببيانات شخصية أو مالية مثل تفاصيل الحساب البنكي".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.