وطئت بقدمها عمداً ظهر منافستها.. مهاجمة إنجلترا تعتذر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بعد فعلتها المثيرة للجدل، ونيلها البطاقة الحمراء في المباراة أمام نيجيريا بمونديال السيدات، الذي تستضيفه نيوزيلاندا وأستراليا، قدمت مهاجمة إنجلترا، لورين جيمس، اعتذاراً سريعاً.

أتى ذلك بعد أن وطئت بقدمها عمداً، بمباراة نيجيريا، ظهر منافستها اللاعبة ميشيل ألوزي، بينما الأخيرة ملقاة على الأرض.

واعتذرت جيمس، عن ذلك الثلاثاء وكتبت على منصة "إكس": "أنا آسفة لما حدث"، مضيفة: "بالنسبة لمشجعينا في إنجلترا، وزملائي في الفريق، فإن اللعب من أجلكم ومعكم، أعظم شرف لي، وأعدكم بالتعلم من تجربتي".

كان "خارجاً تماماً"

من جهته اعتبر اتحاد كرة القدم الإنكليزي أن تصرف جيمس كان "خارجاً تماماً"، لكنه أكد أنه سيمثلها في مواجهة إجراءات الفيفا التأديبية التي ستقرر ما إذا كانت ستغيب لمباراة واحدة أم أكثر، وفق صحيفة "الغارديان" البريطانية.

بدورها رأت مدربة الفريق، سارينا فاغمان، أن ما حدث "درس كبير يجب أن تتعلمه".

وقالت فاغمان: "حدث ذلك في جزء من الثانية"، مشيرة إلى حدوث الواقعة في الدقيقة 87 من عمر المباراة، مما يعني أن الإرهاق كان قد تمكن منها، كما أنها "عديمة الخبرة، وقد أبلت حسناً لكنها فقدت أعصابها"، حسب موقع "غول".

"لم تكن تريد إيذاء أي شخص"

كذلك أضافت: "لم يكن ذلك شيئاً فعلته عن قصد. لقد تحدثت معها. يحدث هذا أحياناً مع البشر"، مردفة أن "جيمس اعتذرت وشعرت بما فعلته، و(أكدت) أنها لم تكن تريد إيذاء أي شخص".

يشار إلى أن منتخب "اللبؤات الثلاث" تغلب الاثنين على نيجيريا بركلات الترجيح بعد انتهاء المباراة بالتعادل السلبي ليبلغن ربع النهائي.

غير أن لورين جيمس ستغيب عن المواجهة أمام كولومبيا، السبت، في الدور ربع النهائي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.