إيلون ماسك

"لا يوجد خيار".. إيلون ماسك يرضخ لنتنياهو خلال زيارته لإسرائيل

عبر رجل الملياردير الأميركي عن دعمه لإسرائيل بوجه حماس، قائلا إن أحد التحديات يتمثل في "وقف الدعاية التي تقنع الناس بالتورط في القتل"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

بعد الهجمة الشعواء التي شُنت ضده، وحملة الانتقادات التي تعرض لها خلال الفترة الماضية، وسط اتهامه بمعاداة السامية، عبر رجل الأعمال إيلون ماسك، اليوم الاثنين، عن دعمه لإسرائيل بعد الهجوم المباغت الذي شنه عليها مقاتلو حركة حماس بالسابع من أكتوبر، قائلا إن أحد التحديات يتمثل في "وقف الدعاية التي تقنع الناس بالتورط في القتل".

وبعدما سمع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وهو يقول في محادثة مباشرة عبر الإنترنت إنه يجب القضاء على حماس، قال ماسك "لا يوجد خيار". وأضاف ماسك خلال زيارته لإسرائيل في الوقت الذي تحارب فيه حماس بغزة "أود تقديم المساعدة أيضا".

وقبلها قام ماسك، رفقة رئيس الوزراء الإسرائيلي، بزيارة مستوطنة "كفار عزة"، إحدى المستوطنات الإسرائيلية الأكثر تضرراً من هجوم حركة حماس في 7 أكتوبر الماضي.

هذا، وقالت إسرائيل اليوم الاثنين إنها اتفقت من حيث المبدأ مع ماسك على استخدام خدمة اتصالات ستارلينك التابعة لشركته سبيس إكس في قطاع غزة، بعد موافقة وزارة الاتصالات الإسرائيلية.

ويأتي الإعلان خلال زيارة ماسك لإسرائيل اليوم والتي تتزامن مع هدنة في الحرب مع حماس.

ولم يدل مكتب ماسك بعد بتعليق بشأن الزيارة.

والتقى نتنياهو بماسك في كاليفورنيا في 18 سبتمبر وحثه على تحقيق التوازن بين حماية حرية التعبير ومكافحة خطاب الكراهية بعد أسابيع من الجدل حول ما أسماه بـ"المحتوى المعادي للسامية" على منصة "إكس".

ومع احتدام الحرب التي أشعلها هجوم حماس على جنوب إسرائيل، اقترح ماسك الشهر الماضي استخدام ستارلينك لدعم روابط الاتصالات مع "منظمات الإغاثة المعترف بها دوليا" في قطاع غزة وسط قطع التيار الكهربائي.

وفي ذلك الوقت قال وزير الاتصالات الإسرائيلي شلومو قرعي إن "حماس ستستغل" ستارلينك في هجماتها.

لكن في تحول جديد قال الوزير اليوم الاثنين إن إسرائيل وماسك توصلا إلى اتفاق من حيث المبدأ بموجبه "لا يمكن تشغيل وحدات ستارلينك الفضائية في إسرائيل إلا بموافقة وزارة الاتصالات الإسرائيلية، بما في ذلك قطاع غزة".

وقال ماسك قبل ذلك إنه ضد معاداة السامية وضد أي شيء "يروج للكراهية والصراع"، مكررا أن منصة "إكس" لا تروج لخطاب الكراهية.

وتسبب الهجوم الذي شنته حماس في 7 أكتوبر بمقتل 1200 شخص في إسرائيل غالبيتهم مدنيون قضى معظمهم في اليوم الأول للهجوم، وفق السلطات الإسرائيلية. واقتادت حماس خلال هجومها 240 أسيرا نقلوا إلى غزة حسب الجيش الإسرائيلي.

وردّت إسرائيل بقصف مكثف على قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر، ترافق منذ 27 أكتوبر مع عمليات برية واسعة داخل القطاع، وفي هذا الإطار قالت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة اليوم الاثنين إن عدد ضحايا القصف الإسرائيلي في قطاع غزة ارتفع إلى 16 ألف قتيل و35 ألف مصاب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة