الأوغندية تكرر المعجزة.. امرأة عمرها 70 عاما تلد توأماً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

في واقعة نادرة جدا، أنجبت امرأة أوغندية تبلغ من العمر 70 عامًا، توأماً، بعد تلقيها علاجاً للخصوبة جعلها واحدة من أكبر الأمهات في العالم.

"تخصيب صناعي"

وقال المتحدث باسم مستشفى النساء، آرثر ماتسيكو، إن سافينا ناموكوايا أنجبت صبيًا وفتاة، عبر عملية قيصرية بالعاصمة كمبالا، بعد أن تلقت علاج تخصيب صناعي. وفق لنيويورك بوست الأميركية.

كما أضاف أن الأم بصحة جيدة ةأصبحت قادرة على التجول في أرجاء المستشفى بعد يومين أو 3 من إنجاب التوأمين.

"معجزة استثنائية"

من جانبه، وصف الطبيب إدوارد تامالي سالي أن هذه الولادة "معجزة استثنائية" موضحا أن الأم السبعينية استخدمت بويضة متبرع بها وحيوانات منوية من شريكها لإنجاب التوأمين".

العجوز أم التوأم مع طبيبها
العجوز أم التوأم مع طبيبها

وأكد الأطباء أن التوأم يتمتعان بصحة جيدة.

وضعت طفلاً في أواخر الستينيات

وقبل أن تضع طفلتها الأولى منذ نحو 3 سنوات، قالت ناموكوايا إن أهالي قريتها كانوا يصفونها بـ"الملعونة" لأنها كانت تجهض مرارا وتكرارا.

يشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تنجب فيها سيدة طاعنة بالسن طفلا، ففي عام 2019، وضعت امرأة تبلغ من العمر 73 عاما في الهند توأما أيضا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة