عمى الألوان.. "بطاقة حمراء" تثير الجدل في مبارة بإنجلترا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أثار حكم مباراة فريقي برينتفورد وولفرهامبتون في كأس الاتحاد الإنجليزي، جدلا كبيرا بإشهاره بطاقة حمراء "دائرية" وليست مستطيلة كالمعتاد.

ورفع الحكم البطاقة الحمراء الدائرية في وجه اللاعب توني هارينغتون، في الدقيقة الثامنة من عمر المباراة.

"عمى الألوان"

فيما اعتبر موقع "سبورت بايبل"، أن اعتماد البطاقات الحمراء المستديرة في مباريات الاتحاد الإنجليزي، جاء من أجل اللاعبين الذين يعانون من مشاكل في التمييز بين الألوان، موضحا أن شكلها يساعد اللاعبين الذين يعانون من مشاكل عمى الألوان في أن يفهموا بوضوح أن البطاقة المستطيلة صفراء والدائرية حمراء.

بينما فسر موقع "غيفمي سبورت"، سبب اعتماد الشكل الدائري بأنه يساعد أيضا المشاهدين في المنزل الذين يعانون أيضا من عمى الألوان.

تساعد الحكام

وأضاف أن البطاقة الحمراء الدائرية قد تساعد الحكام على التمييز بين البطاقات الصفراء والحمراء، عندما يريدون استخراجها من جيوبهم وسط المباريات.

وكانت تقارير صحافية أشارت إلى معاناة لاعبين سابقين مع عمى الألوان، ما سبب لهم ارتباكات في الملعب، بل وصل الأمر لعدم التمييز بين زملائهم والخصوم بسبب ألوان القمصان.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.