كوكايين في مكتب وزيرة التربية البلجيكية.. ونجل سياسية متورط

توجيه اتهامات لـ8 أشخاص ووضع بعضهم رهن الحبس الاحتياطي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أكدت السلطات البلجيكية توجيه اتهامات لـ8 أشخاص ووضع بعضهم رهن الحبس الاحتياطي بعد العثور على أكياس من الكوكايين بمكتب كارولين ديزير وزيرة التربية والتعليم في اتحاد فالونيا وبروكسل.

وأعلن مكتب المدعي العام في بروكسل أمس الجمعة بيانا أكد فيه العثور على كمية من الكوكايين في مكتب ديزير في ديسمبر الماضي، ما أدى إلى فتح تحقيق شامل.

وأوضح الادعاء أنه "تم تقديم ثمانية مشتبه بهم إلى قاضي التحقيق، بتهم بيع وحيازة المخدرات، وتم إطلاق سراح اثنين منهم بشروط، فيما وضع الستة الآخرون تحت أمر الاعتقال، وقد أكد مجلس المستشارين احتجازهم احتياطيا".

وذكرت وسائل إعلام بلجيكية أن المساعد المسؤول عن المعدات واللوجستيك في مكتب الوزيرة، تم اعتقاله في منتصف ديسمبر بعد اكتشاف نحو 50 كيسا "تحتوي على مسحوق أبيض".

كما عثر المحققون على مبلغ 10 آلاف يورو نقدا في منزل الموظف الموقوف، الذي يعتقد أنه نجل السياسية البلجيكية من أصل مغربي فضيلة لعنان، النائبة الحالية في برلمان بروكسل والوزيرة السابقة.

وذكر بيان المدعي العام أنه تم إبلاغ مكتب الوزير بالحادث في 15 ديسمبر وتم تنفيذ إجراءات فصل الرجل الذي كان يشغل منصب أمين الصندوق داخل المكتب، من وظيفته بتهمة خيانة الأمانة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة