أردنية تضع مولودها على متن طائرة متجهة إلى لندن.. وتطلق عليها "سما"

أحد ركاب الطائرة أكد لـ"العربية.نت" أن الطائرة هبطت اضطرارياً في أقرب مطار، وهو مطار "برينديسي" في جنوب إيطاليا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

وضعت سيدة أردنية مولودها وهي على متن طائرة متجهة من عمَّان إلى العاصمة البريطانية لندن، حيث بدأت آلام المخاض لدى السيدة بعد أقل من ساعتين على الإقلاع، إلا أن المرأة الحامل كانت محظوظة بعد أن تبين أن من بين الركاب طبيبا كان في طريق عودته إلى بريطانيا حيث قدم الكثير من المساعدة والعناية للمرأة ووليدها اللذين وصلا بسلام.

وبحسب التفاصيل التي جمعتها "العربية.نت" من مصادر متعددة، فقد حدثت الواقعة على رحلة الطيران التابعة لشركة "ويز إير" التي غادرت مطار الملكة علياء الدولي في عمَّان مساء يوم الجمعة الثامن من مارس الحالي، حيث بدأت السيدة مخاض الولادة بعد أقل من ساعتين على الإقلاع.

وقال أحد الركاب الذين كانوا على متن الرحلة لــ"العربية.نت" إن الطائرة هبطت اضطرارياً في أقرب مطار، وهو مطار "برينديسي" في جنوب إيطاليا، حيث تلقت السيدة الخدمات الطبية الطارئة واللازمة هناك، وتأخرت الرحلة لعدة ساعات قبل أن تستكمل طريقها إلى مطار لوتن في لندن، حيث وصلت مساء يوم السبت الماضي.

وأضاف المصدر أن السيدة أنجبت طفلة وأطلقت عليها اسم "سما"، وذلك بسبب أنها ولدت في السماء وليس على الأرض.

ونشرت جريدة "Metro" الصادرة في لندن تقريراً عن الواقعة قالت فيه إن الطائرة هبطت ومعها مسافر جديد لم يكن موجوداً عندما أقلعت من الأردن.

وقال التقرير الذي اطلعت عليه "العربية.نت" إن الطبيب المبتدئ حسن خان كان على متن الرحلة عندما بدأت السيدة الأردنية في مخاض الولادة، حيث تحرك على الفور لتقديم المساعدة اللازمة لها.

وبعد أن استدعى الطاقم الطبيب، تطوع الدكتور خان (28 عاماً)، لمساعدة المرأة التي كانت مستلقية خارج باب قمرة القيادة.

وكان الدكتور خان، الذي يعمل في مستشفى باسيلدون في إسيكس، يقضي عطلة في الأردن مع أصدقائه وكان في طريق عودته إلى بريطانيا عندما بدأت الأحداث الدرامية تظهر أمامه في الطائرة.

وقال إن تجربته في وحدة إنعاش الأطفال حديثي الولادة ساعدته في مساعدة الطفلة التي خرجت في البداية باللون الأزرق قليلاً.

وأوضح الدكتور خان قائلاً: "أخبرتُ المضيفات بالمعدات التي أحتاجها، والتي تشمل قناع أكسجين بحجم حديثي الولادة، ومشبك للحبل السري، وسماعة طبية، ولم يكن لديهم أي منها على متن الطائرة بالطبع".

وبمساعدة الدكتور خان وراكب يتحدث العربية للترجمة للمرأة تمت ولادة طفلة تتمتع بصحة جيدة، وكانت المعدات الوحيدة المستخدمة هي المناشف.

وقال الدكتور خان: "لقد تأخرت في الواقع عن مناوبتي بسبب الهبوط الاضطراري في إيطاليا، ولكن لحسن الحظ كانوا معجبين بما فعلت.. لقد هنأني المستشار الخاص بي وقال إنه عمل جيد حقاً. كان الناس يقولون إنها معجزة – ولم أدرك مدى أهميتها إلا بعد أن انتهيت من كل شيء".

ويوصي معظم الأطباء النساء الحوامل بعدم السفر بعد الأسبوع 36 من الحمل، أو الأسبوع 32 من الحمل بتوأم أو ثلاثة توائم.

وعلى الرغم من ندرة الولادة على متن الطائرة فإنها حدثت في مناسبات متعددة في السنوات القليلة الماضية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.