مادورو يعلن عن محاولة لاغتياله.. اعتقال 3 رجال بحوزتهم عبوات ناسفة وسط كاراكاس

رئيس الحكومة الفنزويلية أعلن اعتقال ثلاثة رجال دخلوا التظاهرة في كاراكاس ومعهم عبوات ناسفة لاغتيال الرئيس

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أنه تم إحباط محاولة لاغتياله خلال تجمع حاشد في وسط كراكاس، أمس الاثنين.

وتحدث الرئيس الفنزويلي أمام حشد كبير لأنصاره في ساحة دييغو إيبارا بعد إدراج ترشحه في القوائم الانتخابية للمشاركة في الانتخابات الرئاسية عام 2024.

وقال مادورو في خطاب نقل مباشرة على شاشة التلفزيون الفنزويلي: "اليوم هنا [في بلازا دييغو إيبارا] كان رجلان مسلحان يستعدان لاغتيالي"، بحسب ما نقلت عنه وكالة "تاس" للأنباء.

وأشار إلى أن "المعتقلين اعترفا بأنهما ينتميان إلى حزب "فنتي فنزويلا" الفاشي اليميني المتطرف".

وذكر أنه تم القبض على المجرمين خلال مسيرة أنصار الرئيس قبل التجمع الذي جرى بالقرب من مبنى المجلس الوطني الانتخابي.

وأعلن رئيس الحكومة الفنزويلية نعوم فرنانديز في وقت سابق اعتقال ثلاثة رجال دخلوا التظاهرة ومعهم عبوات ناسفة لاغتيال مادورو.

كما أعلن المدعي العام الفنزويلي طارق ويليام صعب منصف الشهر الجاري أنه تم اعتقال مواطنين فنزويليين في ولاية موناغاس لنشرهما تهديدات والتآمر لاغتيال الرئيس الفنزويلي.

وقال مادورو في تصريح سابق، إنه تم إحباط 5 "مؤامرات" للمعارضة اليمينية في عام 2023، بما في ذلك خطط اغتياله.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.