"كيم لا يحب الجينز".. طمسوا سروال مذيع بريطاني لأجله🧐

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

لا تتوقف الرقابة في كوريا الشمالية عند حد، بل وصلت حتى إلى ملابس مقدمي البرامج.

طمسوا سروال الرجل!

فقد قررت قناة كوريا الشمالية الحكومية طمس سروال مقدّم برنامج البستنة الخاص بشبكة "بي بي سي" البريطانية، ألان تيتشمارش.

وبثّت قناة "سنترال تي في" نسخة عام 2010 من برنامج "أسرار الحديقة"، لجمهور الفترة الصباحية، مع حرصها على التأكد من أنّ المشاهدين لا يرون بنطال الجينز الذي يرتديه المقدم.

كما تناولت "هيئة الإذاعة البريطانية" الخبر، وأوردت أنّ الدولة الكورية الشمالية تحظر الجينز وتعدّه رمزاً للإمبريالية الغربية، واضعةً قوانين تمنع ارتداءه تعود إلى التسعينيات، وفقا لشبكة "سكاي نيوز" البريطانية.

أسرار حديقة آلان تيتشمارش كما عرض بإعلام كوريا الشمالية (BBC)
أسرار حديقة آلان تيتشمارش كما عرض بإعلام كوريا الشمالية (BBC)

وتابعت أنّ الزعيم كيم يونغ إيل كان أعلن حينها أنّ سراويل الجينز رمز للإمبريالية الأميركية، ولا مكان لها في دولة اشتراكية، كما نقلت عنه وكالة أنباء "إن كيه" ومقرّها سيول.

وهذه ليست أول مرة، ففي السنوات الأخيرة، كرّرت حملة قمع الثقافة الغربية هذا الحظر، فطلبت صحيفة "رودونغ سينمون" الحكومية من المواطنين في عام 2020 رَفْض ما وصفتها بـ"الثقافة البرجوازية" لمصلحة "نمط حياة اشتراكي متسامٍ".

في حين يُقال إنّ الزعيم الحالي، كيم يونغ أون، وهو نفسُه من محبّي الملابس الواسعة، يغضب من سروال الجينز الضيق والقمصان التي تحمل شعارات غربية شائعة في كوريا الجنوبية.

كيف وصل البرنامج؟!

ليبقى السؤال: كيف حصلت كوريا الشمالية على برنامج "بي بي سي"؟، خصوصا أن البرامج الغربية نادرة على شاشاتها، لحرص النظام، إلى حدّ الارتياب الشديد، على عدم السماح للثقافة الأجنبية بدخول البلاد.

يشار إلى أن هذه ليست هي أول مرة يُبثّ فيها برنامج "أسرار الحديقة" على التلفزيون الكوري الشمالي، حتى إن تيتشمارش فوجئ بظهوره على شاشات التلفزيون في الدولة الاشتراكية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.