"أنا في طريقي إلى أيام سعيدة".. القاضي "الرحيم" يهزم السرطان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بعد تشخيصه بمرض سرطان البنكرياس في ديسمبر 2023، زف القاضي الأميركي الشهير فرانك كابريو، المعروف بـ"القاضي الرحيم" خبراً ساراً، أمس الجمعة.

فقد أعلن، في فيديو على صفحته الرسمية في إنستغرام، انتهاء رحلة علاجه من المرض، قائلاً: "في آخر يوم لي من العلاج الإشعاعي، أنا في طريقي إلى أيام سعيدة".

مادة اعلانية

وظهر القاضي مع أفراد من عائلته وأصدقائه على ما يبدو، إضافة إلى الطاقم الطبي في Miami Cancer Institute، الذي أبلغه بانتهاء علاجه.

فيما وثق الفيديو اللحظات المؤثرة للقاضي، وهو يغني: "الأيام السعيدة هنا مرة أخرى".

كما شكر الطاقم الطبي الذي رافقه طوال فترة علاجه.

نبذة عنه

فرانك كابريو أو فرانشيسكو كابريو، هو قاض ومحام أميركي ولد عام 1936. عمل كرئيس قضاة محكمة بلدية بروفيدنس، في ولاية رود آيلاند بالولايات المتحدة الأميركية منذ عام 1985، كما شغل منصب رئيس مجلس محافظي رود آيلاند للتعليم العالي لمدة 10 سنوات.

اكتسب في السنوات الأخيرة شهرة عالمية بعد ظهوره في البرنامج التلفزيوني Caught in Providence الذي ينتجه شقيقه جو كابريو، والذي تم ترشيحه لجائزة "داي تايم إيمي" سنة 2021.

كما زادت شهرته مع انتشار مقاطع فيديو له على مواقع التواصل الاجتماعي، تظهره في محاكمات، تميزت بالرأفة والرحمة والتماس العذر للمتهمين، مع حضور روح النكتة في جلساته، حتى لقب بـ"القاضي الرحيم" نظير مواقفه الإنسانية وانحيازه للضعفاء والمظلومين.

وكان القاضي، الأب لخمسة أبناء، له منهم 7 أحفاد، قد أعلن في يناير الماضي اعتزاله مقاعد القضاة البدلاء بعد 40 عاماً من الخدمة التي شغل فيها منصب رئيس قضاة المحكمة البلدية في رود آيلاند ورئيس مجلس المحافظين والتعليم فيها أيضاً.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.