لبنان

جريمة تصدم اللبنانيين.. عراقيون يستدرجون قاصرين لاغتصابهم والسلطات تكشفهم

القاصران لبنانيان من أصحاب السوابق

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أوقفت السلطات اللبنانية، ليل السبت - الأحد، عدداً من العراقيين في منطقة الحمرا - بيروت، بتهمة اغتصاب قاصرين من الجنسية السورية.

وضبطت قوة أمنية، عراقيين بالجرم المشهود مع قاصرين داخل شقة في شارع اللبان بالحمرا، وقد تم اقتيادهم جميعاً إلى التحقيق، حيث تم إيداعهم في مخفر حبيش.

ووفقاً للمعلومات، فإن الشقة التي تمت مداهمتها استأجرها العراقيون لكي يقضوا أوقاتهم فيها مع القاصرين.

ونفت المعلومات خبرا عن تعرض قاصر سوري للاغتصاب من قبل ستة عراقيين في شقة مفروشة في الحمرا، موضحة أن الموقوفين هم أربعة عراقيين ولبنانيان من دون وجود سوريين في القضية.

وفي تفاصيل القضية، فإن قاصرين لبنانيين تعرفا على ستة سياح عراقيين، حيث أعجب أحد اللبنانيين بأحد العراقيين واستحصل منه على حسابه على إنستغرام لمتابعة التواصل والذي استكمل في شقة العراقيين في الحمرا.

واشتبه صاحب المبنى الذي تقع فيه الشقة بحركة غريبة، فأبلغ الأجهزة الأمنية في موازاة تبلغ القوى الأمنية بممارسة الجنس مقابل بدل مادي، فحضرت الشرطة القضائية وأوقفت الثمانية للتحقيق معهم.

وبالنتيجة، أبقي على اللبنانيين موقوفين بعدما تبين أنهما من أصحاب السوابق، إضافة إلى أربعة عراقيين لقيامهم بأعمال منافية للحشمة مع قاصرين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.