.
.
.
.

مهرجان أبوظبي يحتفي بالإرث الرحباني

يستضيف فنانين عالميين أمثال بلاسيدو دومينغو ومغني الأوبرا Bryn Terfel

نشر في: آخر تحديث:

ضمن فعاليات مهرجان أبوظبي 2013، واحتفاءً بالإرث الغنائي والموسيقي العريق للأخوين عاصي ومنصور الرحباني، يقدم مهرجان أبوظبي في دورته العاشرة هذا العام إحدى أمسياته المميزة بعنوان "الإرث الرحباني" من إعداد غدي وأسامة الرحباني، حيث يحيي الحفل بعض من أبرز النجوم الذين شاركوا في أعمال الرحابنة وهم غسان صليبا، ورونزا، وفاديا الحاج، وهبة طوجي، وسيمون عبيد، ونادر خوري، وإيلي خياط، ويرافقهم الأوركسترا السمفونية الوطنية الأوكرانية بقيادة فلاديمير سيرنكو.. كما سيرافق الفنانين كورس من عشرين منشد ومنشدة، بالإضافة إلى بعض الموسيقيين من لبنان.

وتشتمل أمسية "الإرث الرحباني" التي ستمتد إلى نحو ساعتين على منوعات من أعمال الأخوين الرحباني، ومنصور الرحباني وأعماله وتعاونه مع أسامة وغدي. وستسلط الأمسية الضوء على الإسهام الكبير لرائدين استثنائيين من رواد الفن العربي في القرن العشرين، في مجالات الشعر والفنون والموسيقى والمسرح.

وسيتضمن البرنامج، بحسب ما أورد موقع المهرجان، أعمال من الريبرتوار الذي يمتد إلى نحو نصف قرن، حول موضوعات الحب والوطن والثورة والموشحات والدبكة وثنائيات غنائية، ضمن توزيع أوركسترالي جديد حُضّر خصيصاً لهذا الحدث العالمي.

وسيتم بالتزامن مع فعاليات المهرجان معرض خاص يضم مخطوطات وأزياء وآلات خاصة استعملها الأخوين الرحباني في أبرز عروضهما المسرحية، إضافة إلى مقتنيات خاصة بمنصور الرحباني.

وسوف يقام في 27 مارس/آذار محاضرة حول الإرث الرحباني "طريق النحل" وامتداده حتى اليوم... يدير الندوة الشاعر والناقد هنري زغيب والسينوغراف غازي قهوجي، الذي رافق الأخوين الرحباني في أعمال كثيرة، والناقدة الموسيقية هالة نهرا التي ستتناول الإرث والاستمرارية، إضافة إلى أسامة الرحباني. وسوف يعرض خلال المحاضرة مقتطفات من المسرحيات.

يذكر أن مهرجان أبوظبي هذا العام يستضيف فنانين عالميين أمثال التينور العالمي بلاسيدو دومينغو، ومغني الأوبرا الشهير Bryn Terfel وعازف الكمان العالمي جوشوا بيل، وجيلبرتو جيل، كما ستحيي إحدى الأمسيات الأوركسترا الفلهارمونية لمدينة براغ، وسيعزف في ليلة خاصة مقطوعة خاصة بالمهرجان لبشارة خوري، إضافة إلى مسرحية "روميو وجولييت" لشكسبير، وغيرها من الأعمال على مستوى عالمي.