.
.
.
.

غدير السبتي: سعاد عبد الله غيرت حياتي

نشر في: آخر تحديث:

أكدت الفنانة غدير السبتي أن الفنانة القديرة سعاد عبدالله غيرت حياتها بالكامل، ومنحتها فرصة عمرها من خلال دورها في مسلسل "ثريا" الذي عرض عبر قناة "أم بي سي" خلال الدورة الرمضانية، ما شكل نقلة كبيرة في مشوارها الفني، فقد استطاعت السبتي أن تلفت الانتباه من خلال إطلالتها الأولى عبر الدراما التلفزيونية، من خلال شخصية "رجاء".

وفي تصريح خاص بـ"العربية.نت"، قالت السبتي: "أنا دكتورة في قسم التمثيل والإخراج بالمعهد العالي للفنون المسرحية منذ عام 2011 بعد أن أكملت دراستي العليا في إسبانيا، وأمضيت هناك سبع سنوات، ساهمت في تطوير قدراتي وبناء شخصيتي بشكل حقيقي، فهناك تعلمت في المرحلة الأولى اللغة الإسبانية، ثم الدراسة الأكاديمية المتخصصة للحصول على شهادتي الماجستير والدكتوراه، وكانت إسبانيا بمثابة النافذة للتواصل مع الإبداع العالمي في مجال المسرح، حيث تحتل اللغة الإسبانية موقعها البارز على خارطة الإبداعات العالمية، إضافة لكمية المهرجانات التي تقام على مدار العام، والتي تستقبل خلالها أهم المبدعين وأبرز العروض، ما طور علاقتي مع عروض المسرح العالمي بجميع تياراته".

أما عن شخصية "رجاء" التي قدمتها خلال الدورة الرمضانية الماضية في مسلسل "ثريا" فقالت: الفنانة القديرة سعاد عبدالله غيرت مسيرتي الفنية من خلال تلك الشخصية التي قد يتصورها البعض "صغيرة" أو "هامشية" في بناء الحدث الدرامي. وقد حرصت على دراسة الشخصية وتحليلها، ومنها الحياة والخصوصية، وهو أمر يتطلب كثيراً من العمل، والدعم من قبل فريق العمل، سواء من سعاد عبدالله أو المخرج الكبير محمد دحام الشمري، وبقية عناصر العمل الذين تشرفت بالعمل معهم". وتتابع قائلة: "الشخصية ليست تقليدية أو هامشية، وقد رأيت فيها جوانب حرصت على دراستها وتعميقها، وتقديمها بمعايير ومواصفات فنية كانت كفيلة بتحقيق حضورها".

وحول علاقتها مع ولديها (أسماء 19 عاما، وعبدالوهاب 14 عاما)، أكدت السبتي أنهما صديقان لها، وهما الأهم في حياتها. كما أكدت أنهما الناقد الأول بالنسبة لها، وأن علاقتها بهما هي اختصار حقيقي للعلاقة الإنسانية الشاملة بين الأم وأبنائها، بحسب تعبيرها.

وعن جديدها تقول السبتي: "أنجزت منذ فترة قصيرة فيلماً سينمائياً قصيراً بعنوان "الزولية" مع المخرج صادق بهبهاني، عن قصة للروائي هيثم بودي، وبطولة الفنان خالد أمين ونوار القريني وعلي بولند وفهد البلوشي، وأتوقع أن يمثل هذا الفيلم الكويت في عدد من المهرجانات السينمائية في الفترة القصيرة المقبلة".

وتختم: "أنجزت أيضاً مسرحية للأطفال بعنوان "بياع الجرايد" مع الفنانين حمد العماني وبثينة الرئيسي ونور وحسين المهدي وصادق بهباني وليلى عبدالله. والمسرحية تأليف بدر محارب وإخراج عبدالعزيز صفر، وأستعد لتقديم المسرحية في عيد الأضحى بعد النجاح منقطع النظير الذي حصدناه خلال عيد الفطر".