إنفلونزا الطيور يعود مجدداً بسلالة "فتاكة"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلنت السلطات الهولندية الأحد أنها رصدت سلالة "شديدة العدوى" من فيروس إنفلونزا الطيور في مزرعة دواجن بوسط هولندا، وأنها شرعت في إعدام نحو 150 ألف دجاجة. والسلالة التي تسمى أتش5 أن8 لم ترصد قط لدى الإنسان لكن ظهور عدوى بهذه السلالة في كوريا الجنوبية يعني ضرورة إعدام الملايين من طيور المزارع لاحتواء العدوى.

كما رصدت حالات إصابة بالمرض أيضاً في كل من الصين واليابان على الرغم من أن هذه السلالة رصدت بادئ ذي بدء في أوروبا بمزرعة في ألمانيا في مطلع الشهر الجاري.

وفرضت هولندا حظراً مؤقتاً مدته 72 ساعة على النقل من مزارع الدواجن وإليها عبر البلاد، بما في ذلك الطيور والبيض ومختلف مستلزمات مزارع الدواجن ومخلفاتها.

يذكر أنت هولندا من أكبر دول العالم المصدرة للبيض، إذ تبيع مزارع البلاد أكثر من ستة مليارات بيضة للخارج سنوياً.

وشرع مفتشو الزراعة في إعدام 150 ألف دجاجة بعد رصدوا إنفلونزا الطيور في مزرعة دواجن في قرية هيكندورب بهولندا، وفرضت البلاد حظراً على نقل الطيور في محيط كيلومتر من المزرعة.

من جهته، قال يان فان ديبن، المتحدث باسم وزارة الاقتصاد الألمانية، "إنها سلالة شديدة العدوى بين الدجاج. أما بالنسبة للإنسان فإنها ليست بهذه الخطورة، إذ إن الإنسان لا يصاب بهذه السلالة إلا إذا كان مخالطاً للطيور المصابة بصورة مباشرة."

وكان تفشي إنفلونزا الطيور في أوروبا وآسيا في السابق قد انتقل للبشر، ما أثار مخاوف من انتشار وباء إنفلونزا الطيور.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.