كورونا يحصد 9 أرواح في كوريا الجنوبية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلنت سيول، الأربعاء، تسجيل حالتي وفاة جديدتين بفيروس كورونا، المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، ما يرفع الحصيلة الاجمالية لضحايا الفيروس في كوريا الجنوبية إلى تسع وفيات، ويجعل من هذا البلد منطقة انتشار واسعة للفيروس.

وقالت وزارة الصحة الكورية الجنوبية إنه إضافة إلى هاتين الوفاتين تم تسجيل 13 إصابة مؤكدة جديدة ليرتفع عدد المصابين بالفيروس إلى 108، وذلك منذ 20 مايو تاريخ تشخيص أول اصابة مؤكدة بكورونا في هذا البلد.

وأوضحت الوزارة أن الضحيتين الجديدتين للفيروس هما امرأة في الـ75 من العمر ورجل في الـ 62 من العمر، مشيرة إلى أنهما التقطا العدوى في مركز سامسونغ الطبي الذي يعتبر مركزاً طبياً كبيراً في جنوب العاصمة سيول، وسجل فيه أكبر عدد من الاصابات.

وقبل أسبوعين لم يكن عدد المصابين بكورونا في كوريا الجنوبية يزيد عن 4 مصابين، بحسب الوزارة.

وفيروس كورونا أشد فتكاً من فيروس الالتهاب الرئوي اللانمطي الحاد "سارس" لكنه أقل قدرة منه على الانتشار. وكان سارس حصد حوالي 800 ضحية في العالم في 2003.

وتبلغ نسبة الوفيات لدى المصابين بكورونا 35% تقريباً، بحسب منظمة الصحة العالمية، علماً بأنه لا يوجد حتى الساعة لأي لقاح أو علاج لهذا الفيروس.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.