.
.
.
.

حصيلة قتلى كورونا في كوريا الجنوبية ترتفع إلى 19 حالة

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الصحة الكورية الجنوبية، الثلاثاء، تسجيل ثلاث وفيات جديدة في البلاد ناجمة عن فيروس كورونا، المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، لترتفع بذلك حصيلة قتلى الوباء في رابع اقتصاد في جنوب شرق آسيا إلى 19 حالة وفاة.

وأضافت الوزارة أن إجمالي عدد المصابين في البلاد ارتفع إلى 154 شخصا، بينهم 17 أعلن شفاؤهم، لتصبح بذلك كوريا الجنوبية البلد الأكثر تأثراً في العالم بالفيروس بعد السعودية.

ومن بين المصابين الـ 118 الذين ما زالوا يتلقون العلاج، 16 شخصا في حالة حرجة، وقد كان معظم الذين توفوا بالمرض يعانون من مشاكل صحية أخرى قبل إصابتهم بالفيروس.

وأوضحت الوزارة أن أربعة مصابين جدد شخصت إصابتهم بالفيروس يومي الاثنين والثلاثاء من بينهم ثلاثة التقطوا العدوى في مركز سامسونغ الطبي في سيول، الذي يعتبر أحد أكبر مستشفيات البلاد، كما أن نصف الإصابات تقريبا حدثت فيه.

وفيروس كورونا أشد فتكاً من فيروس الالتهاب الرئوي اللانمطي الحاد "سارس"، لكنه أقل قدرة منه على الانتشار، وكان سارس قد حصد حوالي 800 ضحية في العالم في 2003.

وتبلغ نسبة الوفيات لدى المصابين بكورونا 35% تقريبا، بحسب منظمة الصحة العالمية، علما أنه لا يوجد حتى الساعة أي لقاح أو علاج لهذا الفيروس.

وفي السعودية أصيب بالفيروس منذ العام 2012 أكثر من 950 شخصا توفي 412 منهم.