.
.
.
.

الكونغو تعلن خلو حالات مشتبه بها من فيروس الإيبولا

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الصحة في الكونغو الديمقراطية، إن 6 صيادين أصيبوا بالإعياء وحامت شكوك بشأن إصابتهم بمرض الإيبولا ثبت عدم إصابتهم بالفيروس.

وتحقق حكومة الكونغو ومنظمة الصحة العالمية بشأن احتمال ظهور المرض في منطقة تبعد نحو 270 كيلومترا إلى الشمال الشرقي من العاصمة كينشاسا عندما ظهرت على الصيادين أعراض تشبه الإيبولا بعد أن أكلوا لحم ظبي يبدو أنه كان مريضا.

وكانت الكونغو قد شهدت موجات من أوبئة الإيبولا أكثر من أي دولة أخرى. ومنذ ديسمبر 2013 قتل الفيروس أكثر من 11200 شخص في ليبيريا وسيراليون وغينيا في أسوأ تفش تاريخي للمرض.

ووقع تفش للإيبولا العام الماضي استمر 3 أشهر في مناطق غابات نائية في شمال غرب الكونغو، وقتل 49 شخصا، إلا أنه لم يكن مرتبطا بالوباء الذي انتشر في غرب إفريقيا.