.
.
.
.

الخطر ضئيل جدا.. بريطانيا تكرر "أسترازينيكا آمن"

7 أشخاص لقوا حتفهم بسبب تجلطات دموية بعد تلقيهم اللقاح

نشر في: آخر تحديث:

فيما يستمر الجدل حول درجة أمان لقاح أسترازينيكا، حثت هيئة تنظيم الأدوية في بريطانيا اليوم السبت على الاستمرار في أخذ اللقاح على الرغم من الكشف عن وفاة سبعة أشخاص في المملكة المتحدة من جلطات دموية نادرة بعد تلقيهم التطعيم.

كما أضافت أنه لم يكن واضحًا ما إذا كانت الجرعات سببت الجلطات أم لا، مضيفة أنها تراجع بدقة بعض التقارير عن أنواع نادرة ومحددة من جلطات الدم المستمرة".

بدوره، قال الدكتور جون رين، الرئيس التنفيذي للوكالة: "فوائد اللقاح في الوقاية من عدوى كوفيد-19 ومضاعفاته لا تزال تفوق أي مخاطر ويجب على الجمهور الاستمرار في الحصول على اللقاح عند دعوتهم للقيام بذلك.

وكانت وكالة الأدوية البريطانية أعلنت سابقا أن سبعة أشخاص تلقوا اللقاح توفوا، بسبب جلطات دموية، من إجمالي ثلاثين حالة تم تسجيلها حتى الآن.

الخطر "ضئيل جدًا"

إلى ذلك، أوضحت أنها حددت في المجمل، 30 حالة من حالات تجلط الدم النادرة من أصل 18.1 مليون جرعة من استرازينيكا تم إعطاؤها حتى 24 مارس/آذار. وأضافت أن الخطر المرتبط بهذا النوع من الجلطة الدموية "ضئيل جدًا".

أتى ذلك، بعد أن علقت عدة دول في أوقات متفاوتة إعطاء اللقاح.

لقاح أسترازينيكا
لقاح أسترازينيكا

وأمس علقت هولندا التطعيم بجرعات أسترازينيكا للذين تقل أعمارهم عن ستين عاما بعد خمس حالات جديدة بين النساء، توفيت إحداهن.

كذلك اتخذت ألمانيا قرارا مماثلا في وقت سابق من الأسبوع الجاري.

يذكر انه يفترض أن تعلن وكالة الأدوية الأوروبية التي ذكرت من قبل أن اللقاح المذكور آمن، مثل منظمة الصحة العالمية، نصائح محدثة بشأن هذه المشكلة في السابع من أبريل، بعد أن كررت مجدداً الأربعاء أن الخبراء لم يجدوا أي عوامل خطر محددة مثل العمر أو الجنس أو التاريخ الطبي.