.
.
.
.

العرض الظاهر الوحيد لمتلازمة تهدد الحياة!

متلازمة التمثيل الغذائي هي عبارة عن مجموعة من عوامل الخطر لعدة أمراض وليس مجرد مرض واحد

نشر في: آخر تحديث:

تمثل متلازمة التمثيل الغذائي مجموعة من عوامل الخطر، التي تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب التي تهدد الحياة. إن معظم الاضطرابات المصاحبة لمتلازمة التمثيل الغذائي لا يوجد لها أي أعراض باستثناء زيادة محيط الخصر.

بحسب ما جاء في تقرير نشره موقع Only My Health، تزيد متلازمة التمثيل الغذائي من فرص الإصابة بمرض السكري. إنها مشكلة صحية خطيرة للغاية وهي شائعة جدًا في الكثير من مناطق العالم بين البالغين والأطفال الصغار.

تحدث متلازمة التمثيل الغذائي في الغالب بسبب خيارات نمط الحياة السيئة لدى البعض. في الوقت الحاضر، إن نمط الحياة خامل للغاية ويسوده الكسل، حيث توقف الكثيرون عن الخروج لممارسة التمارين البدنية، علاوة على أن أعداد غير قليلة ممن يقومون بأداء وظائف مكتبية يقضون ساعات طويلة أمام شاشات الحواسيب بمنازلهم للعمل عن بعد. كما أن الأطفال في السنوات الأخيرة أصبحوا أكثر التصاقا بشاشات الهواتف المحمولة.

وأثرت جائحة كوفيد بشكل عام على عموم السكان الذين أصبحوا أقل قدرة على الخروج والحركة بالمقارنة بسنوات ما قبل 2020. لكن يُنصح بضرورة اتباع أسلوب حياة أكثر صحة. يجب على المرء وضع جدول زمني للحفاظ على وزن صحي، والإقلاع عن التدخين الذي يزيد من خطر الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي وأمراض أخرى مختلفة.

أعراض متلازمة التمثيل الغذائي

يقول دكتور أشوك كومار جينجان، مدير مركز السكري والغدة الدرقية والسمنة والغدد الصماء في مستشفى BLK-Max Super التخصصي بالهند، إن أعراض متلازمة التمثيل الغذائي تشمل:
1. زيادة محيط الخصر
2.عدم تحمل الأنسولين
4. ارتفاع ضغط الدم

أسباب متلازمة التمثيل الغذائي

لم يتم تحديد بدقة سبب الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي، ولكن ترتبط معظم حالات الإصابة بعوامل خطر أخرى مثل ارتفاع ضغط الدم وعدم تحمل الأنسولين. تؤثر العوامل الوراثية ونمط الحياة أيضًا على فرص الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي. فيما يلي الأسباب الرئيسية:
1. التقدم في العمر
2. السمنة
3. مقاومة الأنسولين
4. الوراثة وعوامل أخرى
5. مرض توقف التنفس أثناء النوم
6. الكبد الدهني
7. مرحلة ما قبل انقطاع الطمث

سبل الوقاية

إن الوقاية دائمًا أفضل من العلاج وربما يحتاج الشخص إلى اعتماد بضع تغييرات بسيطة في نمط الحياة جنبًا إلى جنب مع مراعاة تجنب ما يتسبب فيه التقدم بالعمر، مثل:
1. إنقاص الوزن بنسبة 10%
2. أسلوب حياة نشط
3. اتباع نظام غذائي صحي
4. الإقلاع عن التدخين

علاج متلازمة التمثيل الغذائي

يكمن أفضل علاج لمتلازمة التمثيل الغذائي في يد المريض نفسه، خاصة أن المتلازمة تتعلق في المقام الأول بنمط الحياة ولا يمكن حلها إلا بتحسين عادات المريض اليومية. إن اتباع أسلوب حياة أكثر صحة وبعض التمارين هي البدائل الوحيدة للقضاء على هذه المخاطر. وفي بعض الأحيان، ربما لا تكون هذه التغييرات في نمط الحياة كافية، وبالتالي يجب طلب الرعاية الطبية المناسبة. ومن المرجح أن يصف الأطباء بعض الأدوية لعلاج ارتفاع ضغط الدم والسكري للسيطرة على الموقف. يجب أن يحرص المريض على استشارة الطبيب قبل تناول أي أدوية لأنها يمكن أن يكون لها آثارها الجانبية أيضًا.