.
.
.
.

قبل فوات الأوان.. 5 أشياء تبقيك بصحة جيدة مستقبلاً

نشر في: آخر تحديث:

غالباً ما تؤثر الطريقة التي نعيش بها حياتنا الآن على مستقبل صحتنا، فربما لا يوجد سبب للشعور بتدهور صحتنا ونحن في الأربعينات من العمر لكن الوقاية خير من قنطار علاج كما يقول المثل.

وهناك الكثير من التعديلات الصغيرة على نمط حياتنا، التي يمكن أن تساعد في إبقائنا بصحة جيدة مع تقدمنا في السن، إذا ما اتبعنا عدداً من النصائح.

فقد كشف تقرير نشرته صحيفة "تلغراف" البريطانية عدداً من هذه النصائح التي تتعلق بصحتنا، مثل ممارسة التمارين الرياضية واتباع نظام غذائي صحي.

فقد أوضح التقرير أن ممارسة التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة يومياً قادرة على تعويض هشاشة العظام، والتمسك بكتلة العضلات، وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب، وذلك عبر اتباع الخطوات التالية.

1 - تمارين المقاومة

نفقد عادة حوالي واحد في المائة من كتلة العضلات كل عام بعد سن الأربعين، وهذا بدوره يؤدي إلى إبطاء عملية التمثيل الغذائي، ويضعف بنيتك، ويقلل من مظهرك الرياضي.

ورفع الأثقال هو صديقك في هذه الحالة، وذلك باستخدام أوزان يمكن التحكم فيها والتركيز على الحركات المركبة.

فقد يساعد ذلك في إرسال إشارة لجسمك بأنه يحتاج إلى التمسك بكتلة العضلات المكتسبة بشق الأنفس ولكن بشكل حاسم لا تفرط في إجهادها.

تمارين المقاومة (آيستوك)
تمارين المقاومة (آيستوك)

2- اليوغا

أما النصيحة الثانية، فهي تتعلق بضرورة التنقل وعدم الجلوس لفترة طويلة على المكتب، فهذه إحدى الأخطاء التي نرتكبها ونحن بعمر العشرينات والثلاثينات.

فاليوغا هي الحل فهي تحمي العمود الفقري والغضاريف والأوتار، حيث ستجعلك تمارين الإطالة بانتظام أكثر مقاومة للإصابة.

كارديو (آيستوك)
كارديو (آيستوك)

3- تمارين الكارديو

في موازاة ذلك، تعد تمارين الكارديو منخفض الكثافة أحد أكبر العوامل التي تغير قواعد اللعبة، إذ يهدف التدريب بمعدل ضربات قلب محدد في مكان ما حول نطاق 105-120 نبضة في الدقيقة، وهي المنطقة التي يحرق فيها جسمك الدهون للحصول على الطاقة.

كما، لن يؤدي ذلك إلى حرق الدهون فحسب، بل سيخفض أيضاً مستويات الكورتيزول لديك، مما يساعدك على التعامل مع ضغوط الحياة اليومية.

في السياق ذاته، هناك عدد من الخطوات والنصائح المتعلقة بالنظام الغذائي، ماذا يجب أن نأكل؟

وتزداد أهمية ما تضعه في جسمك في منتصف العمر، فالصحة الآن ليست بسيطة مثل النظر في المرآة والنظر إلى المقاييس إذ علينا الالتزام بهذه القواعد السهلة وعليك التأكد من أن نظامك الغذائي يعمل لصالحك وليس ضدك.

شرب الماء (آيستوك)
شرب الماء (آيستوك)

4. ابق رطباً

يخفف استهلاك الماء من أي مرض تقريباً ولو حتى بشكل قليل، وذلك لأن الجسم الرطب هو حالتنا الصحية المثلى والطبيعية، مما يساعد على طرد السموم وتقليل الالتهاب وتليين المفاصل ودعم التمثيل الغذائي وتحسين الطاقة والهضم والأداء العقلي.

وغالباً ستتحسن صحتك بشكل ملحوظ بمجرد زيادة كمية المياه التي تتناولها فقط.

كما من الضروري للغاية أن تبقى رطباً إذا كنت تريد صحة طويلة الأمد، لذا اعتد على حمل زجاجة ماء معك وابدأ في استبدال المشروبات الغازية وعصائر الفاكهة بها.

طعام صحي (آيستوك)
طعام صحي (آيستوك)

5- تناول نظاماً غذائياً متوازناً

بالإضافة إلى إبقاء جسمك رطباً، ينصح باتباع نظام غذائي متوازن بعيداً عن التعقيدات المتعلقة بعدد السعرات والأنظمة الغذائية.

وإليك القاعدة السهلة التي يمكنك استخدامها بدلاً من ذلك، تناول 40 في المائة من الكربوهيدرات، و 30 في المائة من الدهون، و 30 في المائة من البروتين.

ويجب أن يضمن ذلك حصولك على طاقة كافية لتلبية متطلبات اليوم، وتناول جميع اللبنات الأساسية لإصلاح العضلات بعد التمرين، وتزويدك بالدهون اللازمة لصحة الشعر والهرمونات والجلد الأمثل.

بالطبع، كل شخص يختلف بعض الشيء عن الآخر، ويمكنك اللعب بهذه الصيغة لتناسب احتياجاتك. لكنها بداية جيدة لنظام غذائي يجعلك تقاتل في وقت لاحق من الحياة.