حذار.. هذا المحلي الاصطناعي يدمر حمضك النووي

يوجد في منتجات مثل "الصودا الدايت وعلكة المضغ"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

حذرت دراسة حديثة أن المُحلي الاصطناعي "السكرالوز" والذي يستخدم على نطاق واسع في تحلية الأطعمة والمشروبات ويوجد في منتجات مثل "الصودا الدايت وعلكة المضغ"، قادر على إتلاف الحمض النووي داخل الخلايا البشرية.

وأفاد تقرير لموقع "ساينس أليرت" أن الحمض النووي يحمل الرمز الجيني الذي يتحكم في كيفية نمو أجسام البشر والحفاظ عليها، ولذلك فإن الدراسة "تدق ناقوس الخطر" بشأن إمكانية تسبب المُحلي الاصطناعي في "مشكلات صحية متعددة".

وقام الباحثون بسلسلة من الاختبارات المعملية على خلايا الدم البشرية وأنسجة جدار الأمعاء لمعرفة رد فعل الجسم على كل من "السكرالوز" ومركب "السكرالوز -6-أسيتات".

محلي صناعي (آيستوك)
محلي صناعي (آيستوك)

وأجريت اختبارات أيضا على النشاط الجيني لخلايا الأمعاء، وكلها باستخدام إجراءات تحليل موحدة للكشف عن تلف الحمض النووي.

وأظهرت الاختبارات أن "بدائل السكر" تسببت في تكسير خيوط الحمض النووي، وزيادات في نشاط الجينات المرتبطة بالالتهاب والإجهاد التأكسدي والسرطان.

وفضلا عن ذلك، كشفت نتائج الدراسة "تضرر بطانة القناة الهضمية".

وأفادت مهندسة الطب الحيوي بجامعة ولاية كارولينا الشمالية، سوزان شيفمان، في هذا الصدد قائلة "اكتشفنا أن كلاً من الكيميائيتين (السكروز والسكرالوز -6-أسيتات) يسببان تسريب الأمعاء".

ويعني تسرب الأمعاء أن "الطعام والسموم المهضومة جزئيا يمكن أن تتسرب إلى مجرى الدم". ويمكن أن يحدث ذلك بعدة طرق، ويكون لتسريب الأمعاء "تأثيرات لاحقة في العديد من أجزاء الجسم المختلفة".

وأدت تلك المخاوف بالباحثين إلى مطالبة وكالات المعايير الغذائية بمراجعة السلامة والوضع التنظيمي لبديل السكر، وحث الباحثون الذين يقفون وراء الدراسة بوقف "تناول السكرالوز واستهلاك أي شيء يحتوي عليه".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.