7 نصائح لتوظيف كوب الشاي في إنقاص الوزن

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
4 دقائق للقراءة

يتميز مشروب الشاي بأكثر من مجرد نكهة مريحة، فهو محبوب لمذاقه الغني وتأثيراته المجددة، فعلى سبيل المثال كوب من الشاي الغني بالتوابل العطرية، مثل الزنجبيل والهيل، يكون منخفض السعرات الحرارية بشرط ألا يتم إضافة الكثير من السكر أو الحليب كامل الدسم.

وبحسب ما نشره موقع Health Shots، فإنه عندما يتعلق الأمر بفقدان الوزن، يقوم البعض بالحد من تناول الشاي أو إيقافه. في الآونة الأخيرة، كشف أحد خبراء التغذية أن هناك خطوات محددة تساعد على توظيف فنجان الشاي الصباحي في مهمة إنقاص الوزن. قالت اختصاصية التغذية ليما ماهاغان إن بعض العوامل المتعلقة بتناول الشاي أو المكونات المضافة إليه التي يمكن أن تساهم في زيادة الوزن كما يلي:

1. حليب كامل الدسم

إضافة الحليب كامل الدسم إلى الشاي يزيد من محتواه من السعرات الحرارية. ويحتوي الحليب على دهون ترتبط بزيادة الوزن عند تناوله بكميات زائدة. تقول ليما ماهاغان: "يحتوي كوب الشاي على 33-66 سعرة حرارية، اعتمادًا على نسبة الدهون في الحليب. لتقليل الاستهلاك اليومي من السعرات الحرارية في الشاي، يمكنك استخدام الحليب منزوع الدسم بدلاً من الحليب كامل الدسم".

2. السكر المضاف

توضح ماهاغان أنه "يوجد 19 سعرًا حراريًا فقط من السكر في 1 ملعقة صغيرة، وتحتوي 1 ملعقة كبيرة على 48 سعرًا حراريًا. في حين أن 20 سعرًا حراريًا لكل كوب لن يحدث فرقًا كبيرًا، ولكن إذا كان الشخص يتناول الكثير من أكواب الشاي مع السكر على مدار اليوم، فيجب أن يضع في اعتباره أنه سيؤدي إلى زيادة الوزن".

3. الوجبات الخفيفة غير الصحية

إذا كان الشاي مصحوبًا بوجبات خفيفة غير صحية، مثل البسكويت أو الكعك عالي السعرات الحرارية، يمكن أن يساهم في زيادة الوزن.

توصي ماهاغان بأنه يجب تناول وجبة فطور صحية وتناول كوب من الشاي وفقًا للنصائح التالية:

1. كوبان من الشاي في اليوم

إن الاعتدال هو المفتاح لإنقاص الوزن بدون معاناة. يمكن أن يؤدي الاستهلاك المفرط للشاي إلى الإفراط في تناول الكافيين والمركبات الأخرى التي يمكن أن يكون لها آثار ضارة. تقول ليما ماهاغان: "إن تناول كوبين من الشاي يوميًا يحقق توازنًا، مما يتيح الاستمتاع بالمزايا دون مبالغة أو آثار سلبية".

2. فجوة بين الشاي ووقت الوجبة

إن شرب الشاي مباشرة قبل أو بعد الوجبة قد يتداخل مع الهضم السليم وامتصاص العناصر الغذائية. لتحسين جهود فقدان الوزن، يُوصى بالحفاظ على فجوة لا تقل عن 30 دقيقة بين تناول الشاي والوجبات الرئيسية.

3. تجنب الشاي قرب موعد النوم

يمكن أن يتداخل الشاي مع أنماط النوم والهضم إذا تم تناوله في وقت قريب جدًا من وقت النوم. إن النوم الكافي ضروري للتحكم في الوزن لأنه يساعد على تنظيم الهرمونات ويعزز الصحة العامة. لضمان الحصول على قسط جيد من الراحة أثناء الليل، يجب تجنب شرب الشاي في غضون ساعات قليلة من موعد النوم.

4. على معدة فارغة

يمكن أن يؤدي شرب الشاي على معدة فارغة إلى زيادة الحموضة في الجهاز الهضمي. يُنصح بتناول الشاي بعد تناول وجبة خفيفة أو وجبة خفيفة صحية لمنع أي آثار ضارة على المعدة.

5. الماء 30 دقيقة قبل وبعد الشاي

يعتبر الماء أمرًا حيويًا للصحة العامة وإنقاص الوزن. تنصح ليما ماهاغان بشرب "كوب من الماء قبل تناوله بحوالي 30 دقيقة وبعده" للحفاظ على مستويات الترطيب المناسبة والمساعدة في تحسين الهضم.

6. حليب منزوع الدسم

إذا كان الشخص يُفضل إضافة الحليب إلى الشاي، فعليه أن يختار الحليب منزوع الدسم أو البدائل قليلة الدسم، التي تحتوي على سعرات حرارية ودهون أقل مقارنة بالحليب كامل الدسم أو الكريمة.

7. القليل من السكر

يتم إضافة السكر بشكل شائع إلى الشاي، ولكن يمكن أن يساهم إلى حد كبير في زيادة الوزن والتأثير سلبًا على الصحة العامة. لتعزيز فقدان الوزن، يجب تقليل كمية السكر التي يتم إضافتها إلى الشاي تدريجيًا حتى يمكن الاستمتاع به دون أي مواد تحلية. كما يمكن استخدام المحليات الطبيعية مثل العسل باعتدال.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.