إصابة 7.5 مليون بالمرض في 2022.. تحذير من ارتفاع معدلات الإصابة بالسل

السعال المستمر لأكثر من 3 أسابيع ربما يكون ناجما عن إصابة بمرض العصر الفيكتوري وليس كوفيد أو الأنفلونزا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

على الصعيد العالمي، تم تشخيص إصابة 7.5 مليون شخص بالسل في عام 2022، وهو أعلى رقم تم تسجيله على الإطلاق، وفقًا لما نشرته "ديلي ميل" البريطانية.

وقالت منظمة الصحة العالمية WHO إن هذا يرجع إلى عدم تمكن العديد من الأشخاص من الحصول على تشخيص أو تلقي العلاج أثناء عمليات إغلاق فيروس كورونا.

تظهر أرقام وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة UKHSA أن 4850 شخصًا أصيبوا بالعدوى البكتيرية، التي انتشرت عن طريق السعال في عام 2023، وهو ما يمثل ارتفاعًا بنسبة 11% تقريبًا عن العام السابق، وتعد هذه هي المرة الثالثة فقط التي تتزايد فيها حالات الإصابة على مستوى المملكة المتحدة خلال العقد الماضي.

1.6 مليون حالة وفاة

يقتل السل ما يقدر بنحو 1.6 مليون شخص في جميع أنحاء العالم كل عام، مما يجعله أحد الأسباب الرئيسية للوفاة على مستوى العالم.

وتنتشر العدوى عن طريق سعال وعطس المرضى، وغالباً ما تؤثر على الرئتين، على الرغم من أنها يمكن أن تصل إلى أجزاء أخرى من الجسم.

الأعراض المبكرة

تشمل الأعراض المبكرة للمرض السعال والحمى والتعرق الليلي وفقدان الوزن. يمكن أن تؤدي عدوى السل الشديدة إلى الوفاة عن طريق تدمير الأعضاء من الداخل، مما يؤدي إلى نزيفها وامتلائها بالسوائل.

ويشكل السل خطورة خاصة على الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة، مثل أولئك الذين يخضعون للعلاج الكيميائي، وأولئك الذين لا يحصلون على رعاية طبية جيدة.

مضادات حيوية ولقاح

يمكن علاج العدوى بالسل عادة بالمضادات الحيوية. ويحمي لقاح BCG الأشخاص من الإصابة بالسل، ولكنه يُعطى فقط لأولئك الأكثر عرضة للإصابة بالعدوى.

تتزايد حالات الإصابة بالسل مؤخرًا، مما يثير المخاوف من عودة ظهور مرض العصر الفيكتوري. ويدعو مسؤولو الصحة حاليًا إلى أنه يجب أن يكون هناك "عمل جماعي" لمعالجة الارتفاع الكبير في الحالات.

حمى ومخاط

ويحث مسؤولو وكالة الأمن الصحي البريطانية إلى عدم استبعاد جميع أنواع السعال والحمى على أنها أنفلونزا أو كوفيد. وقالت دكتورة إستير روبنسون، رئيسة وحدة السل في الوكالة: "ليس كل السعال المستمر، إلى جانب الحمى، ناجم عن الأنفلونزا أو كوفيد. إن السعال، الذي يكون مصحوبًا عادة ما بالمخاط، ويستمر لفترة أطول من ثلاثة أسابيع يمكن أن يكون ناجمًا عن مجموعة من المشكلات الأخرى، بما يشمل مرض السل".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.