فوائد مذهلة للعلكة الخالية من السكر.. تعرفوا عليها

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

كثير من الناس يمضغون العلكة بغرض التسلية، لكنهم لا يعلموا أن للعلكة الخالية من السكر فوائد عديدة للجسم وقد تكون مفاجأة.

فوفق دراسة حديثة نشرت نتائجها في مجلة جمعية التغذية الأميركية، هناك صلة بين العلكة الخالية من السكر واتباع نظام غذائي مثالي، مما يؤكد على أن للعلكة الخالية من السكر فوائد عديدة يجب أن توضع في الحسبان.

وفي هذه الدراسة، اعتمد فريق من الباحثين في جامعة تافتس على بيانات من المسح الوطني لفحص الصحة والتغذية في الولايات المتحدة (NHANES)، وهي أداة مهمة تستخدمها مراكز السيطرة على الأمراض لفهم الظروف الصحية والحالة التغذوية للأميركيين بشكل أفضل، وذلك بحسب ما نقله موقع "sciencealert".

وتعد بيانات NHANES أيضًا مصدرًا لا يقدر بثمن لأبحاث المجتمع العلمي حول مواضيع مثل قياس مستويات الرصاص في الدم، وتقييمات نمو الأطفال، ووظائف الرئة المصابة بالربو، وبالنسبة للعلكة تم التوصل إلى 3 نتائج تجعل لمضغ العلكة الخالية من السكر فوائد مذهلة.

أولاً: يرتبط مضغ العلكة الخالية من السكر باتباع نظام غذائي مثالي

تبين أن المشاركين في الدراسة والذين مضغوا العلكة خلال الـ 24 ساعة الماضية يتبعون نظاما غذائيا يلتزم بشكل وثيق بالمبادئ التوجيهية الغذائية الوطنية، وعلى وجه التحديد، يرتبط مضغ العلكة الخالية من السكر بانخفاض تناول السكر المضاف وتقليل تناول الوجبات الخفيفة.

ثانياً: تعزيز التمثيل الغذائي

ويشير العلم إلى أن مضغ العلكة يعزز عملية التمثيل الغذائي - ولكن الأفضل من ذلك، أنه يقلل من شهية الشخص للوجبات الخفيفة، وخاصة الوجبات الخفيفة الحلوة، بين الوجبات.

العلكة
العلكة

ثالثاً: تخفيف الوجبات عالية السعرات

وتبين أن مضغ العلكة قبل تناول الطعام يقلل من تناول الوجبات ذات السعرات الحرارية العالية ويقلل من تناول السكريات المضافة، وبالتالي تحسين النظام الغذائي العام للفرد، ونظرًا لأن مضغ العلكة الخالية من السكر يرتبط بوجبات سكرية أقل وتناول وجبات خفيفة أقل، فإننا نرى إمكانية مضغ العلكة الخالية من السكر للمساعدة في بناء عادات نمط حياة أكثر صحة.

وأشار التقرير إلى أن مضغ العلكة ليس علاجاً معجزة؛ ومع ذلك، فإن الدراسة هي الأحدث فقط لإظهار فوائدها المدهشة، وليس فقط من أجل اتباع نظام غذائي وتناول كميات أقل من السكر، ولكن من أجل صحتك العامة.

وتشير الدراسات إلى أنه يحمي مينا الأسنان ويقلل بشكل كبير من تسوس الأسنان، وهذا مهم لأن أمراض الفم ترتبط بعدد من الحالات المزمنة الخطيرة، بما في ذلك مرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية والسمنة . ويرتبط أيضًا بتحديات الصحة العقلية مثل الاكتئاب والقلق.

وبحسب التقرير، هناك حاجة إلى مزيد من البحث لفهم سبب وجود هذه التأثيرات على العلكة الخالية من السكر بشكل أفضل، ومع ذلك، فإن الآثار المترتبة على ذلك مهمة لمجتمع الرعاية الصحية واختصاصيي التغذية وعامة الناس لتطبيقها في الممارسات المهنية والشخصية.

تلعب اللجنة الاستشارية للمبادئ التوجيهية الغذائية دورًا في جلب هذه الفوائد إلى الأشخاص عبر المجتمعات المتنوعة، ستقضي هذه اللجنة معظم عام 2024 في إعداد تقريرها الاستشاري، والذي سيُبلغ عن المبادئ التوجيهية الغذائية للأميركيين (DGA) التي سيتم تحديثها قريبًا.

وفي حين أن الإرشادات الغذائية الحالية مصممة لعرض الأشياء التي نستهلكها، فإن العلكة الخالية من السكر تستحق الاهتمام لأنها يمكن أن تلعب دورًا مهمًا في تقليل بعض العادات غير الصحية والشائعة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.