.
.
.
.

تونس تعتزم تسليم السفارة السورية للائتلاف المعارض

حركة النهضة تستعد لمسيرات شعبية في 17 أبريل للمطالبة بتسليم المقر

نشر في: آخر تحديث:

نقلت عدة صحف محلية تونسية عن مصدر وصفته برفيع المستوى بوزارة الخارجية توجه الحكومة التونسية إلى تسليم السفارة السورية بتونس المغلقة منذ فبراير/شباط 2012 إلى الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية خلال الأيام القليلة القادمة.

يأتي ذلك تنفيذاً لقرارات اجتماع القمة العربية الأخيرة في الدوحة، الذي تسلم فيه الائتلاف المقعد السوري الشاغر منذ ما يزيد عن سنة ونصف .

هذا.. وأشارت الصحيفة التونسية الإلكترونية "تانيت برس" إلى أن حركة النهضة تستعد إلى القيام بتحرك شعبي يوم 17 أبريل/نيسان 2013 في جميع الولايات في شكل مسيرات مطالبة بتسليم السفارة السورية في تونس إلى المعارضة السورية وذلك لتبرير قرار الحكومة ولإضفاء طابع الطلب الشعبي على هذه المطالبة.

يذكر أن الحكومة التونسية قررت في فبراير/شباط 2012 طرد السفير السوري في تونس وسحب سفيرها من دمشق وقطع العلاقات الدبلوماسية مع النظام السوري احتجاجا على ما وصفه بيان رئاسة الجمهورية التونسية آنذاك، "المجازر الدموية التي يتعرض لها الشعب السوري الشقيق على يد النظام الحاكم في دمشق".