.
.
.
.

توقعات بإعلان السبسي رئيس "نداء تونس" ترشحه للرئاسة

مراقبون فسروا مفاجأة السبسي بمثابة "قطع طريق أمام قانون تحصين الثورة"

نشر في: آخر تحديث:

أكدت مصادر مطلعة في حركة "نداء تونس" أن زعيم الحركة ومؤسسها الوزير الأول السابق الباجي قائد السبسي ينتظر أن يعلن مساء اليوم عن إعلانه الترشح للانتخابات الرئاسية القادمة.

ويأتي قرار السبسي مفاجئاً حتى داخل حزبه، إذ إنه لم يستشر مؤسسات الحزب، كما اتضح أن كل القيادات أخذت الخبر من التسريبات الإعلامية، مثلما أكد ذلك رضا بلحاج، المدير التنفيذي لحركة نداء تونس في تصريح لـ"العربية.نت".

ويرى أغلب المحللين والمتابعين للمشهد السياسي التونسي أن قرار السبسي يعد بمثابة "قطع طريق أمام قانون تحصين الثورة"، الذي يتوقع أن يقر العزل السياسي لكل من عمل مع النظام السابق، بمن فيهم السبسي، الذي سبق أن شغل مهام رئيس مجلس النواب في عهد الرئيس السابق بن علي.

كما أنه يمثل خطوة استباقية من السبسي قبل أيام قليلة من الشروع في مناقشة الدستور الذي وضع في أحد فصوله مواصفات رئيس الدولة وحدد السن القصوى بـ75 سنة، وبالتالي فإن السبسي لا يحق له الترشح، بسبب تجاوزه هذه السن بكثير فالرجل في سن السادسة والثمانين.

الباجي قائد السبسي، ولد في 26 نوفمبر/تشرين الثاني 1926 وهو رئيس الوزراء التونسي منذ 27 فبراير/شباط 2011، ومحام وسياسي تولى عدة مسؤوليات هامة في الدولة التونسية بين 1963 و1991. وقام بعرض تجربته مع بورقيبة في كتاب "الحبيب بورقيبة، البذرة الصالحة والزؤام" الذي نشر عام 2009.

وعيّن في 27 فبراير 2011 من قبل الرئيس المؤقت فؤاد المبزع رئيساً للحكومة المؤقتة، وذلك بعد استقالة محمد الغنوشي. واستمر في منصبه حتي 13 ديسمبر/كانون الأول2011 حين قام المنصف المرزوقي رئيس الجمهورية المؤقت بتكليف حمادي الجبالي أمين عام حزب حركة النهضة بتشكيل الحكومة الجديدة.