.
.
.
.

اتحاد الشغل في تونس يعلن فشل التفاهم مع النهضة

الحركة أعلنت استعدادها التام وغير المشروط للابتداء الفوري في جلسات الحوار الوطني

نشر في: آخر تحديث:

أرجع الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، حسين العباسي، خلال لقاء صحافي عقده اليوم السبت فشل الحوار الوطني الذي رعاه الاتحاد إلى حركة النهضة، وأثنى في المقابل على أحزاب المعارضة التي قال "إنها كانت إيجابية في التعامل مع المبادرة وخارطة الطريق لحل الأزمة السياسية".

وقال العباسي "إن حركة النهضة حاولت ربح الوقت والمناورة في التعاطي مع خارطة الطريق التي قدمتها المنظمات الأربع المشرفة على الحوار، والتي تتمثل في استقالة الحكومة وتقييد عمل المجلس الوطني التأسيسي، في الجانب التأسيسي وهو كتابة الدستور وتهيئة الإطار القانوني لإنجاز الانتخابات".

كما لم يفوت العباسي الفرصة للإشارة إلى فشل الحكومة الحالية في إدارة المرحلة، مما نجم عنه تدهور المقدرة الشرائية وتراجع كل المؤشرات الاقتصادية، مشدداً على أن اتحاد الشغل والمنظمات الراعية ستعمل على تنفيذ ما جاء في المبادرة، وأنها ستعمل على ذلك خلال الفترة القادمة.

وكانت حركة النهضة قد أعلنت في وقت سابق عن قبولها مبادرة الرباعية، وطالبت في بلاغ إعلامي لها بالتسريع في انطلاق حوار وطني جاد، يمكن البلاد من الخروج من الأزمة السياسية.

كما عبرت الحركة عن استعدادها التام وغير المشروط للابتداء الفوري في جلسات الحوار الوطني للتوافق حول كل المسائل، وخاصة منها التعجيل بالمصادقة على الدستور في وقت لا يتجاوز ثلاثة أسابيع والتحديد النهائي لموعد الانتخابات في ظرف لا يتجاوز ستة أشهر من تركيز الهيئة المستقلة للانتخابات، وأخيرا التوافق على التشكيل الحكومي الجديد رئاسةً وأعضاء وبرنامجاً.