.
.
.
.

فرقة موسيقية ليبية تغني ضد الفقر والجريمة والتعذيب

نشر في: آخر تحديث:

على مدى عقود طوال لم يكن في جعبة الليبيين شيء سوى خطابات "الزعيم الراحل معمّر القذافي" ونشاطاته، إلى أن أطاحوا به سنة 2011.

إشعاع نور رأت من خلال مجموعة "OUT OF THE OPEN " الموسيقية ملاذاً للتعبير عن قضايا الفقر والجريمة والتعذيب في المجتمع الليبي المعاصر.

النظام الليبي السابق أبى أن يترك مجالاً للتعبير، وحتى مزاولة الليبيين للموسيقى وتعلمها كان أمراً ليس هيّناً بل كان بعضهم يتعلمها في السر واعتماداً على مواقع الإنترنت.

ورغم استمرار مسلسل العنف في ليبيا إلا أن الحياة هناك ليست فقط حرب وقتل وسلاح وإنما للحياة الليبية أوجه كثير أبرزها الفن.

وما أن اشتعلت الثورة حتى صارت أغاني الفرقة بمثابة الموسيقى التصويرية لهذه الثورة وسط الشباب اليافعين، متطلعة في الوقت ذاته إلى الوصول للعالمية عن طريق المهرجانات الدولية ونشر ما يحدث في وطنهم رغم عدم الاستقرار السياسي الذي مازالت تتخبط فيه البلاد.