.
.
.
.

الرئيس التونسي يتوعد حزب التحرير الإسلامي

نشر في: آخر تحديث:

أكد الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، في تصريح إعلامي رفضه لتصريحات صادرة عن حزب التحرير الإسلامي، هدد فيها "بقطع الرؤوس والأيادي"، رداً على "المضايقات" التي يتعرض لها الحزب.

ودعا السبسي إلى ضرورة إيجاد حلّ للتعاطي مع هذا الحزب الذي وصل إلى حد "التهديد بقطع الأيادي والرؤوس"، قائلا "أصبحوا يهددون بقص الرؤوس واليدين.. هل نقف مكتوفي الأيدي ونصفق أو نذهب إلى المحكمة التي تبرؤهم؟".

وشدّد الباجي قائد السبسي على أنّ "التطاول على الدولة هو الذي يجعل الناس لا تهابها". يذكر أن محكمة تونسية أصدرت منذ أيام حكما يقضي بتعليق نشاط حزب التحرير مدة 30 يوما.

وكان حزب التحرير قد توعد في بيان له قوات الأمن التي قامت بمداهمة مقره المركزي بالعاصمة، وجاء في البيان تهديد "بقطع الرؤوس والأيادي".