.
.
.
.

انفجار سيارة خلال تظاهرة مؤيدة للجيش الوطني ببنغازي

نشر في: آخر تحديث:

أصيب خمسة أشخاص بجروح في انفجار سيارة مفخخة، اليوم الجمعة، بالقرب من موقع تظاهرة مؤيدة للجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر في مدينة بنغازي شرق ليبيا، بحسب ما أفاد مصدران طبي وعسكري.

وقال مسؤول عسكري في الجيش الوطني الليبي لوكالة "فرانس برس" :"انفجرت سيارة مفخخة في حي الكيش قرب مكان تظاهرة".

من جهته، ذكر "مستشفى الجلاء"، ثاني أكبر مستشفيات مدينة بنغازي الواقعة على بعد 1000 كلم شرق طرابلس، على صفحته على "فيسبوك"، أن خمسة مدنيين أصيبوا في هذا الانفجار، تلقوا العلاج في المستشفى.

وشاهد مصور "فرانس برس" أربع سيارات مدنية وسيارة إسعاف محترقة في مكان التفجير قرب ساحة الكيش في وسط بنغازي وإلى جانبها بقع من الدماء.

ووقع الانفجار أثناء تظاهرة في الساحة شارك فيها المئات من مؤيدي الجيش الوطني الليبي، الذي يقوده خليفة حفتر والمناهض لحكومة الوفاق الوطني في طرابلس، وفقا لمصور "فرانس برس".

ورفع المشاركون، بينهم نساء وأطفال، صور حفتر ولافتات مؤيدة له وللعملية العسكرية التي قادها مؤخرا وأدت إلى سيطرة قواته على موانئ تصدير النفط الرئيسية في الهلال النفطي شرق ليبيا.

يذكر أن بنغازي تشهد منذ أكثر من عامين ونصف العام، معارك يومية بين الجيش الوطني الليبي الذي يقوده حفتر وجماعات مسلحة معارضة أبرزها "مجلس شورى ثوار بنغازي".

واستعاد الجيش الوطني الليبي الذي يقوده حفتر خلال الأشهر الماضية السيطرة على مناطق واسعة في بنغازي كانت خاضعة للجماعات المناهضة له، إلا أنه لم يتمكن من السيطرة على كامل المدينة.