ليبيا.. المجلس الرئاسي يعثر على طائرات تجسس تابعة لداعش

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلنت القوات الموالية للمجلس الرئاسي والتي تخوض معارك ضد تنظيم داعش بمدينة سرت منذ مايو الماضي، عن عثورها على طائرات كان التنظيم يستخدمها للتجسس والمراقبة.

وقال المكتب الإعلامي لعملية البنيان المرصوص التابعة للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق إن القتال تجدد صباح اليوم الجمعة بتقدم القوات من 3 محاور باتجاه حي الجيزة البحرية الذي يتحصن داخله مقاتلو داعش.

وأفاد المكتب في بيان صحفي على صفحته الرسمية، أن القوات عثرت على مقر جديد تابع للتنظيم وجدت داخله 4 طائرات صغيرة كانت تستخدم في التجسس والمراقبة، دون أن تعطي تفاصيل أخرى، إضافة لعدد من الحواسيب والوثائق الخاصة بمقاتلي داعش يبدو أنها نقلت من مراكز التنظيم التي فقدها في وقت سابق.

وكشف المكتب أيضاً أن قوات الرئاسي استهدفت سيارة مفخخة رصدتها، بينما لا يزال الطيران الليبي بالتنسيق مع مقاتلات أميركية يستهدف معاقل داعش خصوصاً القناصة المتمركزين على أسطح الأبنية العالية.

من جانبه، أعلن المستشفى الميداني التابع لقوات الرئاسي أن 14 جندياً لقوا مصرعهم جراء معارك اليوم، فيما أصيب 33 جندياً.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.