.
.
.
.

قتلى في استهداف منزل قيادي بالقاعدة جنوب ليبيا

نشر في: آخر تحديث:

قتل سبعة أشخاص وجرح 40 آخرون في قصف جوي نفذته طائرة مجهولة على منزل لأحد قيادات تنظيم القاعدة بمنطقة القرضة جنوب ليبيا.

وقال رئيس بلدية القرضة حسن معتوق لــ"العربية.نت" إنه يعتقد "أن القصف نفذته طائرة أميركية أو أجنبية لدقته ليل البارحة الاثنين".

وأضاف معتوق أن القصف خلف سبعة قتلى و40 جريحاً نقلوا إلى مستشفيات المناطق المجاورة التي تبعد أكثر من 30 كلم عن المنطقة للعلاج.

وأوضح أنه لا يمكن التأكد من هوية القتلى وتبعيتهم لأي تنظيم، ولكن المؤكد أن بين الجرحى مدنيون من المنطقة، حيث تجاور مساكنهم المنزل المستهدف، وقد تضرروا بسبب قوة القصف.

وأشار إلى أن حالة من الذعر تسود المنطقة، التي تعاني أوضاعاً إنسانية متردية بسبب نقص الوقود والسيولة النقدية ونقص حاد في المواد الأساسية والطبية.

وكانت وسائل إعلام ليبية تناقلت، صباح الثلاثاء، أنباء عن قصف جوي استهدف منزلاً لقيادي بتنظيم القاعدة يدعى أبوطلحة الليبي وينتمي لقبيلة الحساونة، مشيرة إلى أنه من أبرز قادة القاعدة بالجنوب الليبي، حيث كان يتولى مسؤوليات قيادية بالتنظيم في أفغانستان في التسعينات.