.
.
.
.

المغرب يشيع الشيخ حمزة.. أبرز شيوخ التصوف

نشر في: آخر تحديث:

في بلدة مداغ في ضواحي مدينة بركان في شرق المغرب، شيع الآلاف من مريدي الطريقة الصوفية القادرية البودشيشية، الراحل الشيخ حمزة عن عمر 95 عاماً.

وشارك في الجنازة، الخميس، مستشارون للعاهل المغربي ووزراء في الحكومة، وآلاف من مريدي الشيخ الراحل من داخل ومن خارج المغرب.

وفي رسالة تعزية رسمية في وفاة الشيخ حمزة القادري بودشيش، توقف العاهل المغربي محمد السادس عند "ما كان يتحلى به الراحل، من مكارم الأخلاق، ومن غزارة في العلم، وسعة في الفقه".

كما وصف العاهل المغربي الشيخ الراحل بـ"القائم على سنن الطريقة الروحية الصوفية السنية، ممن تواصل بهم، في هذه المملكة، سند التربية على توحيد الله بالحال والمقال".

وأكد الملك محمد السادس أن الراحل "كرس حياته لخدمة الإسلام، ونشر تعاليمه السمحة".

وتشتهر الطريقة الصوفية القادسية البودشيشية بجمعها السنوي العالمي في ذكرى ولادة الرسول محمد (صلى الله عليه وسلم).

الشيخ حمزة توفي عن 95 عاما