.
.
.
.

محلل تونسي: "تويتر" أيضاً تخوض معركة ضد الإرهاب

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شبكة #التواصل_الاجتماعى الأميركية #تويتر في بيان، الثلاثاء، أنها علقت 376 ألفاً و890 حساباً خلال الأشهر الستة الأخيرة، وذلك في إطار تصديها للإرهاب.

وفي تصريح لـ"العربية.نت"، قال الإعلامي التونسي المختص في الصحافة الإلكترونية جمال العرفاوي، إنه "مما لا شك فيه أن دوائر الاستعلامات في العالم، خاصة الأجهزة المتخصصة في مطاردة #الجرائم_الإلكترونية المتعلقة بالتطرف و #الإرهاب تخوض معركة شرسة شبيهة بمعركة جراح يواجه سرطانا خبيثا".

وأشار العرفاوي إلى صعوبة هذه "المهمة"، مذكراً باعتراف لرئيس جهاز #الاستخبارات_الأميركية السابق جيمس كلابر الذي أقر فيه بصعوبة قطع الطريق على التنظيمات الإرهابية التي تشتغل على الشبكة العنكبوتية، والتي تمكنت من قطع مسافة بعيدة عن ملاحقيها.

وتابع العرفاوي: "يبدو جلياً أن الشبكة العنكبوتية حولها عرابو الإرهاب إلى ما يشبه قدر عسل لاصطياد الضحايا الذين سيتحولون فيما بعد إلى قتلة محترفين، ولعل الاطلاع على اعترافات عدد من الإرهابيين سنجد أن غالبيتهم تم الإيقاع بهم عبر هذه الشبكات التي أصبحوا يخترقون بها بيوت العوائل الآمنة".

وقال العرفاوي إن "عملية الاختراق تتم بحضور أولياء الأمور الذين يجهلون ما الذي يدور بين ابنهم أو ابنتهم مع غريب يبعد عنهم آلاف الأميال، وجريمة #ماراثون_بوسطن سنة 2013، كشفت أن الشقيقين اللذين نفذا العملية تيمورلنك وجوهر تسارناييف تم اصطيادهما عبر #الشبكة_العنكبوتية التي تحولت إلى ساحة لتدريب #الذئاب_المنفردة ".