.
.
.
.

ليبيا.. مسلحون يهاجمون بنكا ويخطفون 3 من قوات الوفاق

نشر في: آخر تحديث:

قتل عنصر وجرح ثلاثة آخرون أمام مقر أحد البنوك بالعاصمة #طرابلس الليبية إثر #هجوم شنته إحدى #الميليشيات على حراسات #البنك والتي اختطفت ثلاثة عناصر آخرين صباح الثلاثاء.

وبحسب مديرية أمن طرابلس فإن ميليشيات خارجه عن القانون قامت بإطلاق نار عشوائي على حراسات فرع البنك التجاري وسط طرابلس، مما أدى إلى مقتل عنصر وجرح ثلاثة آخرين، فيما قامت باختطاف ثلاثة ونقلتهم إلى وجهة غير معلومة، مشيرة إلى تبعية عناصر الحراسة إلى جهاز الشرطة التابع لوزارة داخلية حكومة الوفاق (حكومة مدعومة من الأمم المتحدة ويترأسها فايز السراج).

لكن قوة التدخل السريع (التابعة لكتيبة غنيوة الكللي المنضوية تحت وزارة داخلية الوفاق) أعلنت، في بيان منفصل، أن العنصر المقتول والعناصر المختطفة تابعون لها، وأنهم ضمن قوتها المكلفة بحماية مقر البنك.

واتهمت القوة ميليشيات مسلحة تتبع مدينة مصراته بالهجوم على مجموعتها المكلفة بحماية مقر البنك وإطلاق النار عليهم بشكل عشوائي، مما تسبب في مقتل أحدهم وجرح ثلاثة واختطاف ثلاثة آخرين.

وحملت قوة التدخل المجلس العسكري لمدينة مصراتة ووزارة دفاع حكومة الوفاق المسؤولية متوعدة بالرد بشكل سريع.

وكانت وزارة دفاع حكومة الوفاق قد أعلنت عن توصلها للاتفاق لإطلاق النار بين مجموعات المسلحة تابعة لوزارة داخلية حكومة الوفاق من بينها قوة التدخل السريع (كتيبة الككلي) وميليشيات من مصراته قادت الهجوم على مقرات (الككلي) في حي أبوسليم نهاية الشهر الماضي وإشرافها على تنفيذ الاتفاق.

لكن ثلاث كتائب تابعة لوزارة الداخلية (كتيبة ثوار طرابلس وكتيبة الردع وكتيبة قوة التدخل السريع) هاجمت خلال الشهر الجاري مقرات تسيطر عليها ميليشيات مصراتة بالعاصمة طرابلس من بينها قصور الضيافة الرئاسية مقر حكومة الإنقاذ (منبثقة عن المؤتمر الوطني ويترأسها خليفة الغويل) وتمكنت من طردها منها وإجبارها على التراجع إلى جنوب وجنوب شرقي طرابلس.