.
.
.
.

بالفيديو.. قوات الجيش الليبي تقصف قاعدة تمنهنت بالجنوب

نشر في: آخر تحديث:

تجدد القتال حول #قاعدة_تمنهنت جنوب #ليبيا بين قوات الجيش والقوة الثالثة التابعة لحكومة الوفاق المسيطرة على القاعدة صباح اليوم الثلاثاء.

وبحسب مصادر متطابقة لــ"العربية.نت" فإن قوات الجيش بدأت بقصف القاعدة بواسطة المدفعية والهاوزر بشكل كثيف، مستهدفة تمركزات للقوة تحاول التحصن داخل المجمع الصناعي والمساكن القريبة من #القاعدة .

واكد شهود عيان أن أعمدة دخان كثيفة لا تزال تتصاعد حتى الساعة من المنطقة الصناعية والسكنية بتمنهنت، فيما لجأ ما تبقى من فلول القوة الثالثة من مناطق القصف إلى داخل القاعدة.

وبحسب مصدر عسكري تابع لقوات الجيش فإن القتال وصل إلى الاشتباكات المباشرة مساء أمس الاثنين، لكن القتال في الوقت الحالي متوقف على القصف المدفعي على مسافة 10 كم من القاعدة.

وأعلنت قيادة الجيش (المشرعنة من #مجلس_النواب ) عن عملية عسكرية مطلع الشهر الجاري لتحرير قاعدة تمنهنت القريبة من مدينة #سبها ممن وصفتهم بــ"المجموعات الإرهابية" فيما أعلنت وزارة دفاع حكومة الوفاق) مدعومة من الأمم المتحدة ويترأسها فايز السراج ) أن القوة الثالثة المسيطرة على القاعدة تابعة لها وكلفتها بإطلاق عملية عسكرية لحماية القاعدة .

من جانب آخر شهدت مدينة ترهونة مساء أمس الاثنين مجزرة ارتكبتها #ميليشيا مسلحة تابعة للمؤتمر الوطني السابق لا تزال تسيطر حتى الآن على أغلب أجزاء المدينة .

ووفق مصدر طبي فإن أسرة بكاملها مكونة من ثمانية أفراد وصلت لمستشفى المدينة عقب تصفيتهم من قبل ميليشيات "ثوار ترهونة" الشهيرة بمسمى "كتيبة الكاني" نسبة لقائدها الإسلامي المتشدد من دون معرفة الأسباب.

وفيما أوضح المصدر أن أفراد الأسرة تتراوح أعمارهم بين العشرين والستين سنة، أكد أن وفياتهم كانت بسبب رميهم بالرصاص بشكل عشوائي، مؤكداً أن الميليشيا التي لا تزال تطوق المستشفى ترفض تسليم الجثث لذويهم أو التحقيق في الحادث.

وسبق أن ارتكبت ذات الميليشيا عدة مجازر بحق سكان المدينة الذين يخالفون توجهاتها المتشددة.