.
.
.
.

بعد السعوديين.. الليبيون يتفاعلون لمساعدة 100 عامل

نشر في: آخر تحديث:

بعد نجاح المبادرة التي أطلقها المواطن السعودي، #عبد_العزيز_القحطاني، على صفحته بـ "تويتر" لإطعام 100 عامل نظافة، وتفاعل المؤسسات والمواطنين معها، أطلق شاب ليبي مبادرة مماثلة في بلده سرعان ما لاقت ترحيباً وتفاعلاً كبيراً.

ورغم الأزمة الاقتصادية وصعوبات المعيشة التي تعرفها #ليبيا هذه الأيام، فقد تجاوب المواطنون، وبعض المؤسسات والمحلات التجارية مع هذا النداء، وعبروا عن استعدادهم للمشاركة في هذه المبادرة والتبرع لفائدة العمال ومساعدتهم.

وأثنى عدد كبير من الناشطين على هذه المبادرة وقاموا بمشاركتها على صفحاتهم في مواقع التواصل الاجتماعي، معتبرين أنها قامت بجمع الناس على فعل الخير بعد أن فرقتهم الصراعات السياسية والانقسامات المناطقية.

وقال ناشط يدعى حسان إن "هذه المبادرة هي أجمل وأفضل منشور طالعه على صفحات التواصل الاجتماعي منذ فترة".

من جهتها، ذكرت مدونة تدعى ياسو الطيب أنه "من النادر أن ترى استخدام مواقع التواصل الاجتماعي بشكل إيجابي وفعال. شاب رأى فكرة حلوة قدم فيها شخص سعودي مقترح منح 100 سندوتش لعمال النظافة، ولقي أشخاصا وشركات توفر في خدماتها بالمجان. وبمجرد ما نشر الخبر لقي عددا كبيرا من الأفراد والمحلات والشركات هنا في ليبيا تعرض خدماتها لتنفيذ الفكرة هنا".