.
.
.
.

الجيش الليبي يتقدم في آخر جيوب المتطرفين في بنغازي

نشر في: آخر تحديث:

أكد أحد قادة #الجيش_الوطني_الليبي المتمركز في شرق البلاد، اليوم السبت، أن القتال بين الجيش وجماعات مسلحة منافسة في بنغازي أسفر عن مقتل ستة مقاتلين وإصابة ثمانية مع تقدم الجيش في آخر جيوب المقاومة بالمدينة.

وقبل أسبوعين، أعلن قائد الجيش الليبي خليفة #حفتر في خطاب نقله التلفزيون "تحرير" بنغازي بعد ثلاثة أعوام من القتال، لكن حرب الشوارع لا تزال مستمرة وتواجه قوات الجيش الوطني الليبي مقاومة من مجلس شورى ثوار بنغازي الذي يتحالف مع ثوار سابقين ومتطرفين.

وقال مرعي الحوتي، القائد في الجيش الوطني الليبيي، إن القوات الخاصة نفذت هجوما، أمس الجمعة، على آخر جيوب المقاومة في منطقة خريبيش في #بنغازي، ونجحت القوات في السيطرة على عدة نقاط.

وأضاف أن عددا كبيرا من الألغام المزروعة عرقل سرعة تقدم القوات. وقال إنه جرى تفكيك 30 لغما أمس الجمعة.

وفي سياق آخر، قال شهود لوكالة "رويترز" إن #الجيش_الليبي نفذ كذلك ضربات جوية على الجماعات المسلحة في مدينة درنة شرقي بنغازي، والتي ردت بالمدافع المضادة للطائرات.

ولا تزال #درنة الواقعة على بعد نحو 380 كيلومترا شرقي بنغازي تحت سيطرة تحالف من متطرفين وثوار سابقين يدعى "مجلس شورى مجاهدي درنة".