.
.
.
.

بعد الجدل.. الأمم المتحدة توضح لغط الخوذ الزرق في ليبيا

نشر في: آخر تحديث:

بعد الجدل الذي حصل، إثر نقل بعض وسائل الإعلام ولاسيما إيطالية، أن الأمم المتحدة تعتزم نشر قوات لحفظ السلام في ليبيا، نفت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا مساء الجمعة بشكل قاطع تلك التقارير المتداولة.

ولفتت في بيان إلى أن الممثل الخاص للبعثة غسان سلامة قال مراراً إن بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بدأت بالعودة تدريجيا إلى ليبيا، وذلك يعني زيادة عدد موظفيها في ليبيا، بما في ذلك أفراد الأمن التي تنحصر مهمتهم فقط بحراسة موظفي الأمم المتحدة داخل مقر الأمم المتحدة في #طرابلس.

وتابعت مؤكدة على أن بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا هي سياسية، وولايتها التي حددها مجلس الأمن الدولي لا تسمح بوجود قوة لحفظ السلام (أو كما ذكر الخوذ الزرق) للعمل في ليبيا.

كما كررت التزامها الكامل بسيادة ليبيا ووحدتها وسلامة أراضيها.