.
.
.
.

استنفار أمني بروما بسبب "تونسي يخطط لعملية إرهابية"

نشر في: آخر تحديث:

بدأت قوى الأمن الإيطالية اليوم الأحد نشر تعزيزات لها في العاصمة #روما، بعد ورود أنباء عن وجود "إرهابي تونسي" ينوي القيام بعملية إرهابية.

وقال التلفزيون الحكومي، إن وزارة الداخلية شددت من تدابيرها الأمنية، ونشر تعزيزات من قوات شرطة مكافحة الإرهاب في أنحاء مختلفة من العاصمة روما.

وأضاف، وفقاً لمصدر في وزارة الداخلية، أن هذه الإجراءات جاءت بعد تلقي الوزارة بلاغاً من السفارة الإيطالية في تونس، استناداً إلى رسالة من مجهول، تفيد بوجود "إرهابي تونسي الجنسية في وسط العاصمة روما"، يعتقد أنه ينتمي إلى تنظيم داعش، ينوي القيام بعملية إرهابية.

وأشار إلى أنه في أعقاب ورود هذه المعلومات، تم نشر المزيد من الدوريات التابعة للشرطة، إلى جانب المتواجدة أصلاً منذ رفع حالة التأهب خلال عطلة أعياد الميلاد في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وحسب المصدر فإن هذه التدابير ستستمر خلال فترة الاحتفال بعيد الفصح (الأول من أبريل/ نيسان)، التي تبدأ اليوم الأحد وتستمر حتى الاثنين المقبل، وستشمل بصورة خاصة المباني الحكومية، والأماكن التاريخية والكنائس الرئيسية ومناطق المشاة المزدحمة، ومراكز التسوق والمترو والمحطات والمطارات.