.
.
.
.

عملية عسكرية جديدة لملاحقة فلول داعش بسرت ومصراتة

نشر في: آخر تحديث:

انطلقت عملية عسكرية جديدة اليوم الاثنين، لملاحقة فلول داعش والقضاء على بؤر الإرهاب ضواحي مدينتي مصراتة و #سرت في ليبيا، تقودها القوات الموالية لحكومة الوفاق وتستهدف إعادة الأمن إلى هاتين المنطقتين.

وأوضح محمد السلاك الناطق الرسمي باسم رئيس المجلس الرئاسي، خلال ندوة صحفية اليوم الاثنين، أن العملية العسكرية التي بدأت فجر اليوم، أطلق عليها اسم #عاصفة_الوطن، وجاءت بتعليمات من رئيس حكومة الوفاق فايز السراج، في إطار حفظ أمن #ليبيا والليبيين، مضيفا أن قوّة مكافحة الإرهاب، أحاطت الجهات المختصة بالعملية لتتبع #فلول_داعش والإرهابيين والتعامل مع الأهداف المحتملة كافة، واتخاذ ما يلزم من إجراءات بشأنها.

وأضاف السلاك أن هذه العملية تبدأ من الأودية والشعاب الممتدة من بوابة "الـ60 كيلو مترا"، شرق مدينة #مصراتة، وحتى ضواحي مدن بني وليد، ترهونة، مسلاته، الخمس، زليتن.

وبعد أكثر من عام على تحرير مدينة سرت من تنظيم داعش، رصدت الأجهزة الأمنية مؤخرا، تحرّكات جديدة لمجموعات تابعة للتنظيم أعادت التجمّع في المناطق القريبة من سرت وصولا إلى الصحراء الليبية.