.
.
.
.

ليبيا.. تعزيزات عسكرية إلى درنة

نشر في: آخر تحديث:

لم تهدأ #درنة سوى ساعات معدودة، ليعلو مجدداً دوي النيران، منهياً حالة الهدوء الحذر التي سادت المدينة بعد ليلة ساخنة وغارات عنيفة لسلاح الجو الليبي.

وقد أشعل القصف الجوي محور الظهر الحمر في درنة، مخلفاً عدداً من القتلى في صفوف الجماعات المسلحة الموالية لتنظيم القاعدة.

كما دفعت القوات الخاصة في بنغازي بنحو 100 عربة مسلحة ومجنزرة كتعزيزات عسكرية إلى تخوم درنة، وحصار لمن تحصن في هذه المدينة من جماعات مسلحة.

وأعلن الجيش الليبي المنطقة من بوابة النوار جنوب القب، إلى بوابة الحيلة جنوب درنة منطقة حظر عسكرية. وكان قد أكد أن معاركه لن تطول، متعهداً بحماية المدنيين.

يشار إلى أن درنة لا تزال الوحيدة بين مدن شرق #ليبيا الخارجة عن سيطرة الجيش الوطني.

وكان مصدر عسكري ليبي قد أفاد، في وقت سابق من الشهر الحالي، بمقتل 7 عسكريين وإصابة 6 آخرين من قوات الجيش الليبي، إثر انطلاق المواجهات المسلحة مع متطرفين في محيط درنة.

وتحدث المصدر العسكري عن تقدم عناصر الجيش لمواقع جديدة والسيطرة عليها، لافتاً إلى أن قوات الجيش استهدفت بالمدفعية الثقيلة بشكل مكثف مواقع للمسلحين في محوري عزيز والظهر الحمر والحيلة جنوب المدينة.

كما أكد سيطرة الجيش على مسجد أبوسليم بمرتفعات الفتائح الزراعية بمنطقة سيدي عزيز جنوب غربي درنة.