.
.
.
.

هجوم على منشآت نفطية في شرق ليبيا

نشر في: آخر تحديث:

أفاد مصدر عسكري أن مسلحين هاجموا، الخميس، منشآت نفطية خاضعة لسيطرة قائد الجيش الليبي، خليفة حفتر، في شرق ليبيا وأضرموا النار في خزان نفط واحد على الأقل.

وشنت الهجوم "كتائب دفاع بنغازي" المؤلفة خصوصاً من مقاتلين طردتهم قوات حفتر في السنوات الماضية من بنغازي، بحسب ما أضاف المصدر نفسه.

ووقعت مواجهات بعدها في جنوب المنشآت النفطية في راس لانوف والسدرة والتي تعرضت لأضرار خطيرة نتيجة المعارك بين الجانبين في 2016 و2017.

وتابع المصدر العسكري أن أحد الخزانات أصيب آنذاك بصاروخ أطلقته "كتائب دفاع بنغازي".

وقال متحدث باسم قوات حفتر إنه تم صد الهجوم وإن "القوات الجوية تطارد الكتائب الإرهابية التي لاذت بالفرار".

وتابع المتحدث الذي رفض الكشف عن هويته "يهدف الهجوم إلى تخفيف الضغط عن الإرهابيين في درنة (شرقا) حيث يشن الجيش الوطني الليبي منذ أيار/مايو هجوما لاستعادة السيطرة على المدينة".

وكانت قوات حفتر سيطرت في أيلول/سبتمبر على أربع منشآت نفطية رئيسية هي الزويتينة والبريقة وراس لانوف والسدرة.