.
.
.
.

أميركا تشن غارة على "القاعدة" في ليبيا وتقتل متطرفاً

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الولايات المتحدة، الخميس، أنها شنت غارة جوية في غرب #ليبيا ضد تنظيم "القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي"، ما أدى إلى مقتل أحد عناصر هذا التنظيم المتطرف لم تحدد هويته.

وأفاد بيان للقيادة العسكرية الأميركية لإفريقيا (افريكوم) أن الغارة "التي شنت الأربعاء على بعد نحو 80 كلم جنوب شرق مدينة بني وليد بالتنسيق مع حكومة الوفاق الوطني الليبية، هدفت إلى ضعضعة عمليات المتطرفين ومنعهم من التحرك". وتقع بني وليد على بعد حوالي 160 كيلومترا إلى الجنوب الشرقي من طرابلس.

وأضاف البيان أن "أفريكوم بصدد تقييم نتيجة هذه الغارة" التي لم تسفر عن مقتل أي مدنيين.

وهي المرة الثانية التي يضرب فيها الجيش الأميركي تنظيم "القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي" في ليبيا.

وفي 24 آذار/مارس الفائت قُتل موسى أبو داود، وهو قيادي متطرف كبير في غارة جوية قرب مدينة اوباري جنوب ليبيا.