.
.
.
.

"نداء تونس" يلوّح بسحب وزرائه من الحكومة

نشر في: آخر تحديث:

هدد حزب نداء تونس بسحب وزرائه من حكومة الشاهد، طالباً منها الاستقالة بعد فشلها في حل العديد من الملفات. حكومة الشاهد، التي تراهن على تمسك حركة النهضة باستمرار الفريق الحكومي ذاته إلى حين الانتخابات، بدأت تفقد دعم الأحزاب لها بحسب المراقبين.

رؤوف الخماسي، أحد القياديين البارزين في نداء تونس، هدد في تصريح إذاعي بسحب وزراء حزبه طالباً من الحكومة الاستقالة.

موقف يؤيده الاتحاد العام التونسي للشغل الذي يرى أن الحكومة عاجزة عن حل العديد من القضايا وفي مقدمتها المفاوضات الاجتماعية التي باتت تنبئ بالخطر على حد تعبير أمينه العام، الذي أكد على ضرورة الحوار لتجاوز المشاكل وخاصة الاجتماعية.

الخلاف بين الشاهد وحزبه يعتبره مراقبون صراعاً على الزعامة مع حافظ قائد السبسي، نجل الرئيس والمدير التنفيذي للحزب. الأمر الذي خلق انقساماً جديداً قبيل الانتخابات.

وفي ظل الخلافات التي تعيشها حركة النهضة مؤخراً بخصوص الحسم في مدى التمسك بالحكومة ورئيسها، قد يراهن حزب نداء تونس على إضعاف الحكومة وحزامها السياسي لدفعها إلى الاستقالة أو سحب الثقة منها عبر البرلمان.