.
.
.
.

فريدة..انفردت بحبها للأطفال فنالت لقب أفضل مربية بفرنسا

نشر في: آخر تحديث:

وصفتها جريدة "لوباريزيان" الفرنسية بـ "اللؤلؤة النادرة" وحلم كل الأولياء، نظرا لمعاملتها المميزة للأطفال، هي #فريدة_مكجون، التي انفردت بحبها وعطائها وحنوها على الصغار، فاستحقت عن جدارة لقب #أفضل_مربية_أطفال في #فرنسا، في مسابقة نظمها أولياء الأطفال.

ابنة #الجزائر فريدة البالغة من العمر 48 سنة، تعيش حاليا في مدينة مارسيليا الفرنسية، لا ترد طلبا لأولياء الأطفال وتعمل حتى في يوم عطلتها مثلما كشفت عنه ذات الجريدة.

وتعامل الأطفال كأنهم أبناؤها، تتقاسم معهم الكثير من الأمور أهمها الحب والحنان، وهو ما جعل الأولياء يختارونها كأفضل مربية لأطفالهم.

حصلت فريدة التي تنحدر من منطقة القبائل بالجزائر، على " #جائزة_المربيات " بباريس من قبل الاتحاد الاجتماعي "CFTC Santé" الذي يدافع عن مساعدي الأمهات. وهي الجائزة الفخرية التي من شأنها أن تعطيها دفعا وأن تضاف إلى سيرتها الذاتية وتثريها، كما ستحصل إلى جانب ذلك على بطاقة دفع بقيمة 250 أورو.