.
.
.
.

النيابة المغربية: قتل السائحتين بدافع إرهابي

نشر في: آخر تحديث:

طلبت النيابة العامة من القضاء المغربي، الأحد، التحقيق مع المشتبهين بقتل سائحتين أوروبيتين في بلدة إمليل الجبلية، في وسط المغرب، من "أجل أفعال إرهابية".

ومن بين التهم التي جرى التحقيق فيها، بحسب بيان وصل "العربية.نت"، "تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية، والاعتداء عمدا على حياة الأشخاص، والمساهمة والمشاركة في ذلك، مع سبق الإصرار والترصد".

وتشمل الأفعال الإجرامية التي سيحقق فيها القضاء المغربي مع العناصر الموالين لداعش "ارتكاب أعمال وحشية، لتنفيذ فعل يعد جناية"، مع اعتبار 3 منهم ليست هذه المرة الأولى التي يرتبط فيها اسمهم بعملية إرهابية.

كما قام العناصر، بحسب النائب العام، بـ"تحريض الغير وإقناعه بارتكاب أفعال إرهابية، والإشادة بالإرهاب".

وأحال النائب العام، في محكمة الاستئناف في العاصمة المغربية، على قاضي التحقيق المكلف بالإرهاب، 15 شخصاً يشتبه في علاقتهم بجريمة قتل السائحتين الأجنبيتين، في بلدة إمليل في إقليم الحوز في ضواحي مدينة مراكش يوم 17 ديسمبر الجاري، والتمست النيابة العامة إصدار الأمر باعتقالهم احتياطيا.