.
.
.
.

الجيش الليبي يوقع خسائر فادحة بصفوف المعارضة التشادية

نشر في: آخر تحديث:

شنّ الجيش الوطني الليبي غارات جوية جديدة على عناصر المعارضة التشادية، ما أسفر عن وقوع خسائر فادحة في صفوفها، وذلك بعد أسبوعين من إطلاق عملية عسكرية كبرى جنوب غربي البلاد.

وبحسب شعبة الإعلام الحربي، التابعة لمكتب إعلام القيادة العامة للجيش الوطني الليبي، فإنّ مقاتلات سلاح الجو الليبي استهدفت تجمعات للمعارضة التشادية وحلفائها خلال تواجدهم على الأراضي الليبية بضواحي منطقة مرزق، جنوب غربي البلاد، ما يعد انتهاكاً للسيادة الليبية.